منها نبرة صوته.. لماذا عشق الجمهور الفنان يوسف شعبان؟

١ شهر مضت ٤٢
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

غيّب الموت، مساء الأحد، الفنان القدير يوسف شعبان بعد صراع مع فيروس كورونا حيث تدهورت حالته الصحية فى الآونة الأخيرة خلال مكوثه بمستشفى العجوزة.

وأصيب يوسف شعبان بـ«كوفيد-19» الأسبوع الماضى، ودخل على إثرها أحد مستشفيات المهندسين، لتدهور حالته الصحية بعد ذلك، ويبكيه جمهوره ومحبيه الذي تعلق به في العديد من أعماله الدرامية التي أثرت الشاشة العربية، نظرًا لما كان يتميز به (وهبي بيه السوالمي) من قدرات منها:

نبرة صوته المميزة
استطاع يوسف شعبان أن يتميز بين الكثير من جيله من خلال "نبرة صوته"، فبمجرد سماعها ستعرف أنة الراحل يوسف شعبان، كما أن الكثير من الممثلين الشباب استطاعوا أن يخلدوا هذه النبرة فمنهم الفنان محمد ثروت عندما جسد شخصيته بنبرته المميزة.

وسامة الستينات
ولد يوسف شعبان في حي شبرا بالقاهرة 16 يوليو 1931، درس في حقوق عين شمس بعد رفض عائلته الشديد لانضمامه لكلية الفنون الجميلة، وخلال دراسته الجامعية تعرف على الفنان كرم مطاوع الذي نصحه بالانضمام إلى فريق التمثيل في الكلية بعدها سحب أوراقه من الكلية، وهو في السنة الثالثة ليلتحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية الذي تخرج فيه عام 1962.

كان الفنان الراحل من المشاهير الذين كانوا يتميزون بالوسامة، الأمر الذى جعله حلم للكثير من فتيات جيل الستينات.

أعماله الفنية المتميزة
دائمًا ما كان الفنان يوسف شعبان يتميز بأدوار الشر، حيث كان يبدع فيها بشكل كبير، وعند كبر سنة تم توظيفه فى أدوار الأباء، ولعب أدورًا مهمة فى المال والبنون (سلامة فراويلة)، حيث يعتبر من الأدوار المميزة للنجم الراحل، إضافة الى دوره في مسلسل "رأفت الهجان".

  1. الاخبار
  2. لايف ستايل