تعهد بمنع إيران من امتلاك سلاح نووي.. سفير إسرائيل بواشنطن يرجح توصل أميركا وإيران لاتفاق خلال أسابيع

١ شهر مضت ١٧
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

رجّح السفير الإسرائيلي لدى كل من واشنطن والأمم المتحدة جلعاد إردان أن تسفر المباحثات الجارية بشأن الملف النووي الإيراني عن اتفاق جديد بين الولايات المتحدة وإيران في غضون أسابيع.

ونقل موقع صحيفة يديعوت أحرونوت تصريحات لإردان قال فيها إن المسؤولين الأميركيين كشفوا لتل أبيب عن صعوبات يواجهونها في المفاوضات مع إيران، وأوضح أن تقديرات إسرائيل تشير إلى أن الطرفين سيتوصلان إلى تفاهم في الأسابيع المقبلة.

وأضاف أن إسرائيل تعتقد أن العودة إلى الاتفاق النووي -الذي وصفه بالسيئ- يعد خطأ كبيرا، على حد تعبيره.

وجاءت تصريحات إردان -التي أدلى بها إلى إذاعة الجيش الإسرائيلي- بعد محادثات عقدها رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شابات، الأربعاء في واشنطن، مع مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان.

وقال إردان "تم الاتفاق على أن تتصرف كل من الدولتين بشفافية، وألا تفاجئ كل منهما الأخرى". وأضاف أن "الإدارة الأميركية ستستمر في مراعاة حرية إسرائيل في العمل ضد التهديد الإيراني".

واعتبر السفير الإسرائيلي أن "الاتفاق النووي المتوقع لن يمنع طهران من امتلاك سلاح نووي، بل سيؤدي إلى رفع معظم العقوبات عنها في غضون عدة سنوات". واستدرك بالقول إن "إسرائيل ملتزمة بمنع ذلك".

وتجرى حاليا اتصالات أميركية-إسرائيلية واسعة حول المفاوضات الدولية مع إيران في فيينا.

وانطلقت مؤخرًا في فيينا مفاوضات لإحياء "الاتفاق النووي" بين إيران والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والصين وروسيا وألمانيا، بعد انسحاب إدارة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب منه عام 2018، وفرضها عقوبات اقتصادية على طهران.

وأمس، نقل موقع "أكسيوس" (Axios) الأميركي عن مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى جانبا مما توافق عليه الوفد الإسرائيلي خلال محادثاته مع مستشار الأمن القومي الأميركي.

وأفاد الموقع بأن الجانبين اتفقا على تحييد خلافاتهما بشأن الاتفاق النووي عن بقية الملفات، ومنها التعاون في قضايا أخرى تتعلق بإيران.

وأكد أن الفريق الإسرائيلي أبلغ سوليفان أن العودة إلى الاتفاق النووي مع إيران ستقلل فرص التوصل إلى اتفاق أطول وأقوى.

وأشار إلى أن الفريق الإسرائيلي كان قلقا بشأن كيفية سير الاجتماع مع المسؤولين الأميركيين، لكنه راض للغاية عن الطريقة التي سارت بها الأمور.

وأكد سوليفان أن الرئيس الأميركي جو بايدن "يدعم حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها".

  1. الاخبار
  2. اخبار سياسية