رغم الحظر.. نصائح من خبيرة علاقات أسرية تجعل طفلك ناجحًا اجتماعيًا

١ شهر مضت ٣٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الأحد 09/مايو/2021 - 12:05 ص

الطفل الانطوائي الطفل الانطوائي

بدأت إجازة آخر العام بشكل مفاجئ، وتستمر هذا العام لفترة طويلة، ومن هنا يجب على الآباء والأمهات استغلال هذه المدة في تطوير أبنائهم خاصة في ظل انتشار فيروس كورونا ووجود الحظر، وتوضح خبيرة العلاقات الأسرية أمل إبراهيم، كيفية التعامل مع طفلك خاصة في ظل الحظر إذا كان طفل إنطوائي.

تعلم مهارة الثقة بالنفس
يجب استغلال الفرصة في إجازة آخر العام، وتعمل أطفالنا مهارات حياتية خاصة إذا كان الطفل انطوائي حيث إن  الإجازة فرصة لاكتساب هذه المهارات المختلفة، مثل: (التفكير الإبداعي، الثقة بالنفس، التخطيط، القيادة، الإقناع، التصرف في  المقابلات العائلية ، طرق التواصل،  التحدث أمام الجمهور) فأكل هذا المهارات تجعل من الطفل شخص اجتماعي.
 

ابعده عن التليفزيون

لا تجعل طفلك الإنطوائي  يقع  فريسة للمحتوى الترفيهي التليفزيوني فقط، وإنما أجعله يتعلم لغة جديدة، أو مهارة هو يفضلها، فهذا يجعل من الطفل شخص اجتماعي.
 

تقيم الأداء الدراسي

بعد انتهاء العام الدراسي قيّم أداء طفلك الدراسي  وحدد ما هي المواد الدراسية التي حقق فيها نجاحًا، وقوم بالتركيز على تلك المواد لزيادة قدرتة وبها وانشغل بها طوال فترة الإجازة حتي لا يقع في فخ الانطواء.

اجعل طفلك يزور أماكن جديدة

شجع طفلك على الخروج من غرفة، وعليه للخروج إلى أماكن جديدة لاستكشاف العالم من حوله، ويفضل أن تتركه يعتمد على نفسه.

اتبع عادات صحية
استثمار الإجازة الصيفية في اتباع عادات صحية جيدة لطفلك، وتباع ما يتم تناوله من طعام وشراب خلال اليوم.
 

دع طفلك يعبر عن مشاعره
مع إغلاق المدارس ألغيت الأنشطة والحفلات والمباريات الرياضية والأنشطة، فاكان الاطفال تخرج كافة طاقتها في النشاطات الرياضية المختلفة ولكن بعد الحظر وانتشار فيروس كورونا يجب انا نجعل الاطفال تشارك في كافة المجالات في المنزل لتعبير عن مشاعرهم.

نظم غرفته طفلك
نظم غرفة طفلك بشكل الذي يفضله، ولا تفرض عليه الأغراض التي من الممكن أن توجد معه في الغرفة.

علامات تدل علي أن طفلك انطوائي:

• الحساسية الشديدة من النقد أو الزجر أو التوبيخ من الكبار على وجه الخصوص.

• الاعتماد التام على الاحتكاك ببيئة مغلقة مقتصرة على الوالدين فقط.

• عدم إفصاحه عن مشاعره الدفينة وأحاسيسه، بل يسعى إلى الكبت والصمت والهروب إلى العزلة.

• يعمد الطفل الانطوائي والخجول إلى الابتعاد عن الأنشطة التي تحتاج إلى الثقة بالنفس لنجده يتجنب الملاعب والمسارح وغيرها.

• يرتبط الطفل الانطوائي بشبكة محدودة من الأصدقاء ولا يسعى لتكوين أي صداقات جديدة.

• يلجأ الطفل الانطوائي إلى اختيار الأنشطة الفردية كالرسم والقراءة، ويصعب عليه الاندماج في الأنشطة الاجتماعية.

• لا يندمج الطفل الانطوائي بسهولة مع المجموعة باللعب.

• يستسلم الطفل الانطوائي الخجول للكلمات والألفاظ السلبية التي يسمعها من قبل أهله أو أصدقائه وتؤثر فيه بشكل كبير في المستقبل.

• يعاني الطفل الانطوائي من الخجل والخشية من إبداء الرأي وطرح الأسئلة المناسبة أو الاسترسال في الكلام خوفاً من التورط بعلاقات جديدة.

• الإفراط في مشاهدة التلفاز أو الألعاب الإلكترونية.

التشاؤم واللامبالاة.

• قد يعاني الطفل الانطوائي الخجول من ضعف في التحصيل الدراسي.

• الإحساس الدائم بعدم الثقة بالنفس.

• عدم القدرة على التحدث بطلاقة أمام الناس.

  1. الاخبار
  2. لايف ستايل