«ناجلسمان» يتوعد بفك عقدة دورتموند فى الكأس

١ شهر مضت ١٥
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن


علق جوليان ناجلسمان، المدير الفنى للايبزيج الألمانى، على سجله المتواضع فى المباريات التى خاضها مدربا أمام نادى بوروسيا دورتموند.

وخاض المدرب الشهير أمام دورتموند حتى الآن 11 مباراة، لم يفز منها سوى فى مباراة واحدة، وهو أدنى معدل فوز لناجلسمان أمام أى فريق فى الدورى الألمانى، وكان قد تلقى أمس السبت آخر هزائمه من دورتموند فى الدورى (3-2).

وفى أعقاب الهزيمة الأخيرة، قال ناجلسمان (33 عاما) عن سجل مبارياته أمام دورتموند: «هذا السجل ليس رائعا ولسنا فى حاجة إلى الحديث عن ذلك»، مشيرا إلى أنه يتوقع إنهاء هذه السلسلة، وأنه يفضل أن يكون ذلك فى نهائى الكأس فى برلين يوم الخميس المقبل.

وأضاف ناجلسمان: «سيحين وقت لكى نفوز بمباراة، ولدينا يوم الخميس الفرصة التالية لهذا وعلينا أن نغتنمها».

وعن الهزيمة بفارق هدف والتى مُنِى بها لايبزيج بعد استمرار التعادل لفترة مؤقتة، قال ناجلسمان إنه لا يعتبرها مؤشرا غير موات لمواجهة نهائى الكأس: «لو كنا حافظنا على التعادل 2-2 لكان لذلك مردود سلبى بالنسبة لدورتموند من الناحية النفسية».

وأوضح ناجلسمان أنه يستمد الشجاعة من أداء فريقه القوى فى النصف الثانى من مباراة أمس، وقال إن الكثير من الأمور فى مباراة النهائى فى برلين متوقف على ما إذا كان أفضل دفاع فى الدورى سيعود إلى الاستقرار مرة أخرى.

وختم: «اليوم سارت الكثير من الأشياء بشكل جيد، لكن ليس كل الأشياء، ويجب أن يسير كل شىء على ما يرام يوم الخميس، وسنحاول ذلك».

فى نفس السياق، برهن نادى بايرن ميونخ على السبب الحقيقى وراء عجز كافة منافسيه على اللحاق به فى المواسم التسعة الماضية، وهذا يكمن فى أن تعطش النادى للنجاح يتزايد يوما بعد يوم، وبصرف النظر عن الإنجاز المحقق.

وبدلا من الارتكان إلى تتويج الفريق رسميا بلقبه التاسع على التوالى فى البوندسليجا، وهو التتويج الذى تحقق عقب خسارة ملاحقه المباشر لايبزيج على ملعب بوروسيا دورتموند (2-3)، قبل ساعات من مواجهة النادى البافارى أمام بوروسيا مونشنجلادباخ، فإن بايرن بدأ المواجهة أمام ضيفه بمنتهى القوة وحسمها بنصف دستة أهداف. سجل الهداف البولندى روبرت ليفاندوفسكى 3 أهداف (هاتريك)، ليرفع رصيده من الأهداف فى الموسم الحالى من البوندسليجا إلى 39 هدفا ويصبح على بعد هدف واحد من معادلة إنجاز الأسطورة جيرد مولر، الذى سجل 40 هدفا فى موسم 1972/1971. وقبل جولتين على نهاية الموسم الحالى، فإن مهمة ليفاندوفسكى نحو مضاهاة إنجاز مولر تبدو سهلة، حيث وصل القناص البولندى لهذه الحصيلة من الأهداف رغم غيابه عن أغلب مباريات شهر إبريل، بسبب الإصابة.

تسجيل 39 هدفا فى 27 مباراة هو أمر صاعق، خصوصا من لاعب على مشارف الـ33 من عمره، لكنه يتطور ويتحسن مع كل موسم جديد.

  1. الاخبار
  2. اخبار رياضية