مسؤول أميركي: تسرب كورونا من المختبر الصيني أمر مرجح

٣ اسابيع مضت ٩٠
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

تتكثف الأدلة الجديدة يوماً بعد يوم حول منشأ فيروس كورونا وباتت نظرية تسريبه من معمل ووهان في الصين هي الأرجح حتى الآن. وقال سكوت جوتليب، المفوض السابق لإدارة الغذاء والدواء الأميركية يوم الأحد إن التسريبات المعملية العرضية "تحدث طوال الوقت".

وأعرب جوتليب عن قلقه بشأن بروتوكولات السلامة في مختبرات الأبحاث في الولايات المتحدة وخارجها خلال ظهوره في برنامج "واجه الأمة" على شبكة CBS الأميركية .

وقال المفوض السابق إن تحديد مكان نشوء الوباء أمر بالغ الأهمية لمنع تفشي الوباء المميت في المستقبل.

مختبر ووهان - أرشيفية من فرانس برس

مختبر ووهان - أرشيفية من فرانس برس

مختبر ووهان - أرشيفية من فرانس برس

مختبر ووهان - أرشيفية من فرانس برس

مختبر ووهان - أرشيفية من فرانس برس

الصين تعرض لقطات نادرة من داخل مختبر ووهان

الصين تعرض لقطات نادرة من داخل مختبر ووهان

وأضاف جوتليب: "تحدث هذه الأنواع من التسريبات المعملية طوال الوقت، في الواقع، وحتى هنا في الولايات المتحدة، تعرضنا لحوادث مؤسفة، وفي الصين، كانت آخر ستة فاشيات معروفة لـ SARS-1 تسربت من خارج المختبرات، بما في ذلك آخر تفش معروف، والذي كان تفشيًا واسع النطاق إلى حد ما لم تعلن الصين في البداية أنه خرج من المختبر".

وأضاف "من المهم أن نفهم ما هو احتمال أن يكون كورونا قد خرج من المختبر حتى نتمكن من تركيز المزيد من الاهتمام الدولي على محاولة الحصول على قوائم جرد أفضل حول هذه المعامل، وما يفعلونه داخله، وتحسين الأمان، والتأكد من أنها مبنية بشكل صحيح".

وتابع "نحتاج أيضًا إلى النظر إلى الصحة العامة من منظور الأمن القومي. لقد كان هذا ضررًا غير مسبوق للولايات المتحدة. لقد أضر فيروس كورونا بالولايات المتحدة أكثر بكثير مما أضر بالعديد من البلدان الأخرى."

ودعا جوتليب المسؤولين إلى اعتبار الوباء وسلامة المختبرات من الأمور المتعلقة بالأمن القومي، بالنظر إلى الضرر الذي أصاب العالم بسبب COVID-19.

وتكثفت الدعوات لإجراء مزيد من التحقيق في أصول الوباء في الأيام الأخيرة. في وقت سابق من هذا الشهر ، ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن ثلاثة باحثين في معهد ووهان الصيني لعلم الفيروسات أصيبوا بأعراض شديدة بما يكفي لطلب العلاج في المستشفى وهي أعراض تتوافق مع COVID-19 في أواخر عام 2019.

وقال الرئيس بايدن إن الاستخبارات لم تحدد بعد ما إذا كان الوباء قد بدأ بعد الاتصال البشري بالحيوانات المصابة أو بسبب حادث معمل. ومن المتوقع أن يقدم المسؤولون تقريرًا محدثًا عن استنتاجهم في غضون الأشهر القليلة المقبلة. وتعهد بايدن بنشر أي نتائج ذات صلة من تحقيقهم للجمهور.

  1. الاخبار
  2. اخبار فيروس كورونا المستجدّ كوفيد19