نيوزيلندا.. أنهار جليدية وينابيع حرارية وغابات استوائية.. وملاذ لعشاق الأدرينالين

١ اسبوع مضت ١٤
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

نحتت الطبيعة نيوزيلندا بجمال سريالي وكأنها فيلم خيالي مبهر، يلائم السياح الباحثين عن تجربة فريدة وذكريات لا تنسى على مدى العمر، لذلك لم يكن مستغرباً تصوير سلسلة أفلام Lord of the Rings الشهيرة بها.

وتعتبر القمم المغطاة بالثلوج والخلجان المتلألئة والأنهار الجليدية الساحلية والغابات المطيرة والمضايق والأنهار المليئة بالأسماك من بين الكنوز التي يمكن للمسافرين استكشافها.

No Image Info

في روتوروا، إحدى أكبر مناطق الطاقة الحرارية الأرضية في العالم، يمكن للزوار مشاهدة القوى القوية التي ولدت هذه المناظر الطبيعية في برك الطين الفقاعية والينابيع السحرية.

وبفضل تضاريسها الدرامية، تعد نيوزيلندا بقعة مفضلة للرياضات الخطرة المحفزة للأدرينالين، ما بين التجديف في المياه الصافية، والسحب، وركوب القوارب النفاثة، والتزلج على طائرات الهليكوبتر، والقفز بالمظلات، والمشي لمسافات طويلة، وركوب الدراجات في الجبال، كما تعد موطناً لواحدة من أعلى القفزات بالحبال في العالم.

متنزه فيوردلاند الوطني

No Image Info

يعد أحد مواقع التراث العالمي، ويحوي بعض أروع المناظر في العالم من الأنهار الجليدية إلى المضايق الشهيرة لميلفورد، ودوسكي، والشلالات المتدفقة والجزر البحرية والغابات المطيرة البكر والبحيرات الشاسعة وقمم الجبال الصخرية.

وليس من المستغرب أن يكون المتنزه ملاذاً لممارسي رياضة المشي لمسافات طويلة، كما أن التجديف بالكاياك وسيلة شائعة لاستكشاف المضايق، ويمكن للزوار أيضاً الاستمتاع برحلة طيران رائعة فوق المنتزه لمشاهدة جمالها المذهل.

No Image Info

يقع خليج الجزر الجميل على بعد 3 ساعات بالسيارة شمال أوكلاند، وهو أحد أشهر وجهات العطلات في البلاد. تنتشر أكثر من 144 جزيرة في الخليج المتلألئ، ما يجعلها ملاذاً للإبحار واليخوت.

تعيش طيور البطريق والدلافين والحيتان في هذه المياه الخصبة، وتعتبر المنطقة مكاناً شهيراً لرياضة الصيد. ويمكن للزوار ركوب قوارب الكاياك على طول الساحل، والمشي لمسافات طويلة في العديد من مسارات الجزيرة، والاستمتاع بمشاهد الخلجان المنعزلة، وجولة في كيب بريت والتكوين الصخري الشهير المسمى هول إن ذا روك، واستكشاف الغابات شبه الاستوائية حيث تنمو أشجار كاوري.

كوينزتاون

No Image Info

تقع كوينزتاون بين شواطئ بحيرة واكاتيبو المتلألئة والقمم الثلجية في ريماركابلز، ويعتبرونها عاصمة المغامرات في نيوزيلندا.

ويعد القفز بالحبال، وركوب القوارب النفاثة، وركوب الطوف في المياه البيضاء، والطيران المظلي، وتسلق الصخور، وركوب الدراجات في الجبال، والتزلج على المنحدرات بعض من الأنشطة المثيرة هنا لهواة المغامرة.

وبالإضافة إلى رياضات المغامرة، تقدم كوينزتاون جميع وسائل الراحة، مع فنادق من الدرجة الأولى، ومنتجعات صحية، ومطاعم، ومعارض، ومتاجر.

وهي أيضاً قاعدة رائعة لرحلات مشاهدة المعالم السياحية إلى منطقة أوتاجو الوسطى، حيث يمكن للزوار استكشاف مدن تعدين الذهب ومناظر الأرض الوسطى من أفلام Lord of the Rings الشهيرة.

بحيرة تاوبو ومتنزه تونجاريرو الوطني

No Image Info

استحقت الانضمام إلى مواقع التراث العالمي لليونسكو لما يتميز به موقعها من خصائص بركانية مذهلة، وكونه موطناً لثقافة أهل البلاد الأصليين.

تعد تونجاريرو واحدة من أقدم المنتزهات الوطنية في العالم، وهي أرض ذات جمال دراماتيكي، مع البراكين الشاهقة والبحيرات الفيروزية والهضاب القاحلة والمروج الجبلية والينابيع الساخنة.

يمكن هنا ممارسة رياضة المشي وسط الطبيعة الخلابة أوالتخييم، أو مراقبة شروق وغروب الشمس وأسراب الطيور المهاجرة.

أوكلاند

No Image Info

يطلقون عليها «مدينة الأشرعة» بفضل مرفأيها المتألقين وآلاف القوارب والسفن التي تجوب سواحلها.

وهي أكبر مدينة في نيوزيلندا تحيط بها الشواطئ ذات الرمال الشقراء والسوداء ومسارات التنزه في الغابات المطيرة والخلجان الخلابة والجزر والبراكين، ما يجعلها قاعدة مثالية للرحلات اليومية والمغامرات البرية.

شبه جزيرة كورومانديل

على الجانب الآخر من خليج هوراكي، تبدو شبه جزيرة كورومانديل الوعرة في عالم بعيد عن صخب المدينة.

وتشكل الجبال الصخرية المغطاة بالغابات الأصلية ما يشبه العمود الفقري على طول شبه الجزيرة، ما يوفر فرصاً ممتازة للمشي لمسافات طويلة ومراقبة الطيور.

وتشمل الأشياء الممتعة الأخرى التي يمكن للسياح القيام بها الاسترخاء على الشواطئ الذهبية والتجديف بالكاياك حول الجزر البحرية والقفز من السماء وزيارة العديد من المعارض والاستوديوهات الفنية.

كايكورا

No Image Info

يعشق هواة الطيور ومحبو الحياة البرية وأنصار المأكولات البحرية قرية كايكورا الساحلية الساحرة التي تقع بين الجبال والمحيط الهادئ.

وما بين جولات المشي الساحلية ومشاهدة الحيتان والدلافين، يقضي الزوار وقتاً فريداً وينعمون بمتعة لانهائية.

نابير، خليج هوكس، الجزيرة الشمالية

تشتهر تلك المنطقة بمأكولاتها الذواقة والهندسة المعمارية على طراز فن الآرت ديكو.

ويفضل السياح عادة قضاء بعض الوقت في شاطئ نابير، وزيارة تمثال المدينة الشهير من أساطير الماوري، وتذوق الطعام بنكهة بحرية فلكلورية المعد بمنتجات طازجة من أسواق المنطقة.

  1. الاخبار
  2. لايف ستايل