حقائق الذبحة الصدرية.. الأسباب والأعراض والعلاجات المنزلية

١ اسبوع مضت ٢٦
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الجمعة 11/يونيو/2021 - 06:31 ص

الذبحة الصدرية الذبحة الصدرية

الذبحة الصدرية، عبارة عن ألم الصدر الناتج عن عدم الراحة الذي يحدث بسبب عدم كفاية إمداد القلب بالدم الغني بالأكسجين. 

تُعد الذبحة الصدرية هي أحد العوامل المساهمة في أحد الأسباب الرئيسية للوفاة حول العالم، وبالتالي  فإن طلب الاستشارة الطبية أمر حيوي للتقييم وتحديد المرض والتدخل لعدم تفاقم المشكلة.

وعلى الرغم من أنه ليس مرضًا؛ إلا أنه يعد عرضًا لمشكلة قلبية كامنة، مثل أمراض القلب التاجية أو أمراض الشرايين والأوعية الدموية.

الأسباب الأكثر شيوعًا للذبحة الصدرية:

تحدث الذبحة الصدرية بسبب انخفاض تدفق الدم إلى عضلة القلب، ووفقًا لما ذكره موقع "healthybuilderz" الطبي، أنع عندما لا تتلقى عضلة القلب الأكسجين الكافي يؤدي ذلك إلى حالة تسمى نقص التروية. 

ويتضمن نقص التروية موت أنسجة عضلة القلب ، حيث لا تحتوي على ما يكفي من الأكسجين للقيام بوظائفها الحيوية، حيث يعتبر مرض الشريان التاجي هو السبب الأكثر شيوعًا لانخفاض تدفق الدم في القلب.

ويحدث مرض الشريان التاجي، بسبب تكوين البلاك الدهون على شرايين القلب، حيث تشمل عوامل الخطر النظام الغذائي واستهلاك الكحول والتدخين والتعرض للتوتر.

العلامات والأعراض:

الذبحة الصدرية لها عدة أعراض، حيث تشمل آلام الذراعين وألم الصدر والفك والرقبة والكتف والغثيان وضيق التنفس والإرهاق والدوخة والتعرق.

العلاجات المنزلية الفعالة:

في حين أن التدخلات الدوائية أو الأدوية هي جزء من الإدارة الطبية للذبحة الصدرية؛ إلا أن هناك بعض العلاجات المنزلية متاحة أيضًا لعلاج هذه الحالة ومنها:

الثوم:

يعتبر الثوم من أكثر العلاجات العشبية المضادة لارتفاع ضغط الدم شهرة ، وهو بمثابة أحد العلاجات المنزلية الأكثر فعالية لألم الصدر. 

وقد وجدت دراسة أجريت عام 2006 ونشرت في "مجلة التغذية" أن استهلاك الثوم في الوقت المناسب يساعد على منع وتأجيل تطور أمراض القلب والأوعية الدموية. 

كما أن الثوم يساعد في تقليل مستويات الكوليسترول المرتفعة ويمنع تكون البلاك على جدران الشرايين، بالإضافة الة أنة يعزز تدفق الدم الغني بالأكسجين إلى القلب. 

الليمون:

يحتوى الليمون على  خصائص تجعله علاجًا فعالًا للذبحة الصدرية، وفقًا للحقائق العضوية ، فهو يساعد على منع تراكم الكوليسترول؛ وبالتالي ، يمنع انسداد الأوعية الدموية. 

تغيير نمط الحياة:

يمكن أن تساعد التغييرات في نمط الحياة في الحماية من الإصابة بقصور الشريان التاجي الذي يؤدى إلى الذبحة الصدرية.

وتشمل هذه التغييرات في نمط الحياة ممارسة الرياضة والإقلاع عن التدخين والنظام الغذائي المحسن بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتين الخالي من الدهون.

  1. الاخبار
  2. لايف ستايل