الأمم المتحدة تحذّر من خطر وفاة أكثر من 30 ألف طفل في ظل المجاعة بتيجراي

١ اسبوع مضت ١٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الجمعة 11/يونيو/2021 - 11:52 ص

المجاعة بتيجراي المجاعة بتيجراي

حذّرت الأمم المتحدة الجمعة، من أن عشرات آلاف الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية يواجهون خطر الموت في مناطق يصعب الوصول إليها في إقليم تيجراي الإثيوبي المضطّرب الذي بات يعاني من مجاعة.


وأفاد الناطق باسم منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) جيمس إلدر الصحفيين في جنيف "من دون وصول الفرق الإنسانية لتعزيز استجابتنا، بات ما يقدّر بأكثر من 30 ألف طفل يعانون من سوء التغذية الشديد في هذه المناطق التي يصعب كثيرا الوصول إليها، معرّضين بشدة لخطر الموت".

وفي سياق متصل، حذر المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، من استمرار الاعتداء على العاملين في المجال الإغاثي، ما يتسبب في إعاقة الحركة الإنسانية واحتجازهم عند نقاط التفتيش العسكرية في إقليم تيجراي الإثيوبي.


وحسب مركز إعلام الأمم المتحدة أكد ستيفان دوجاريك في مؤتمر له بنيويورك، إنه «لا يزال يتعذر الوصول إلى العديد من المناطق في منطقة تيجراي»، مضيفا أنه "في المناطق التي يمكن الوصول إليها، فإن الوضع مروع، بما في ذلك أنظمة مياه غير فعالة ومحدودية المرافق الصحية أو انعدامها".


وقال "دوجاريك" أيضًا إن مستويات انعدام الأمن الغذائي وسوء التغذية وصلت إلى مستويات مقلقة، إذ تشير التقارير الميدانية الأولية من مدينتي أكسوم وعدوه في المنطقة الوسطى إلى وجود علامات واضحة على المجاعة بين النازحين داخليًا.


وأوضح دوجاريك: "في مجتمع محلي بالمنطقة الشمالية الغربية من تيجراي، لاحظ عمال الإغاثة الحاجة الماسة للطعام بعد حرق المحاصيل أو نهبها".


وأشار المسئول الأممي، إلى أنه على الرغم من هذه التحديات، يواصل الشركاء في المجال الإنساني توسيع نطاق الاستجابة في أسرع وقت ممكن، موضحاً أنه تم الوصول إلى أكثر من 560 ألف شخص بالمساعدات الغذائية الأسبوع الماضي فقط، مما رفع عدد الأشخاص الذين تم الوصول إليهم منذ أواخر مارس إلى أكثر من 3.3 مليون شخص، والهدف هو الوصول إلى 5.2 مليون شخص.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه