رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقي يصل الخرطوم غدًا

١ اسبوع مضت ١٧
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

في زيارة تستغرق يومين..

الجمعة 11/يونيو/2021 - 03:38 م

موسى فقي موسى فقي

يصل رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقي موسى فقي محمد غدا السبت، السودان ويرافقه مفوض الشؤون السياسية والسلم والأمن اديوي بانكولي ومستشار رئيس المفوضية البروفيسور محمد الحسن ود لباد في زيارة للبلاد تستغرق يومين.

ويلتقي الوفد خلال الزيارة برئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان ونائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان دقلو ورئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالله حمدوك ووزيرة الخارجية دكتورة مريم الصادق المهدي، حسبما أفادت وكالة الأنباء السودانية الرسمية "سونا".

اجتماع البرهان بشأن سد النهضة

تأتي زيارة فقي للسودان بعد اجتماع لمجلس الأمن والدفاع السوداني ترأسه البرهان مساء الخميس، بحث فيه التنسيق مع مصر بشأن سد النهضة.

وقال وزير الداخلية الفريق أول شرطة حقوقي عز الدين الشيخ في بيان، إن مجلس الأمن والدفاع ناقش عدداً من القضايا شملت موقف مفاوضات سد النهضة والتنسيق بين السودان ومصر فيما يتعلق بهذا الملف، فضلا عن تعديات إثيوبيا على الحدود السودانية الشرقية، لافتاً إلى أن الاجتماع أصدر عدداً من الترتيبات لمعالجة تلك القضايا منها تعزيز الوجود الأمني في منطقة الفشقة الصغري و الفشقة الكبرى، منوها بأن المجلس عبر عن اشادته وتقديره للجهود التي بذلتها القوات المسلحة على الحدود الشرقية.

لقاء البرهان وسامح شكري

والتقى البرهان، مساء الأربعاء بالخرطوم، سامح شكري وزير الخارجية والدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري المصريين  لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين، والقضايا الإقليمية والدولية ذات الإهتمام المشترك كما بحث اللقاء بصورة مستفيضة تطورات ملف سد النهضة وضرورة التنسيق بين البلدين للتوصل إلى اتفاق مرض مع إثيوبيا.

وأصدر الجانبان السوداني والمصري في ختام المباحثات التي أجرياها خلال الزيارة واختتماها  بلقاء رئيس مجلس السيادة، بيانا مشتركا، اتفقا خلاله على المخاطر الجدية والآثار الوخيمة المترتبة على الملء الأحادي لسد النهضة، وأكدا أهمية تنسيق جهود البلدين على الأصعدة الإقليمية والقارية والدولية لدفع إثيوبيا إلى التفاوض بجدية وحسن نية وإرادة سياسية حقيقية من أجل التوصل لاتفاق شامل وعادل وملزم قانوناً حول ملء وتشغيل السد. 

وأشار البيان إلى ضرورة تدخل نشط من قبل المجتمع الدولي لدرء المخاطر المتصلة باستمرار إثيوبيا في انتهاج سياسة قائمة على فرض الأمر الواقع على دولتي المصب، مؤكدا أن الإرادة المنفردة التي تواصل اتباعها إثيوبيا بإعلان عزمها ملء سد النهضة خلال موسم الفيضان المقبل دون مراعاة لمصالح السودان ومصر. 

وعبر البيان المشترك لوزراء الخارجية والري فى كل من السودان ومصر، عن بالغ القلق إزاء الآثار والأضرار المحتملة من ملء وتشغيل السد بشكل أحادي، على حقوق السودان ومصر ومصالحهما المائية.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه