جونسون: الاتحاد الأوروبي يتخذ نهجًا «مرهقًا للغاية» في اتفاق بريكست

١ اسبوع مضت ٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )

1 ذو القعدة 1442 /  11  يونيو  2021   09:32 م

 أشار رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إلى أن الاتحاد الأوروبي يتخذ نهجًا "مرهقًا للغاية" تجاه الترتيبات التجارية الخاصة بأيرلندا الشمالية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقالت وكالة الأنباء البريطانية "بي ايه ميديا" إن رئيس الوزراء، الذي وقع اتفاق الطلاق الخاص بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) والذي تضمن بروتوكول أيرلندا الشمالية، أصر على أنه لا يحاول التراجع عن الاتفاق.

لكنه قال إن "السوق الداخلية" في المملكة المتحدة يجب احترامها و"نحن بحاجة فقط إلى إنجاحها".

 وهدد الاتحاد الأوروبي بشن حرب تجارية ضد بريطانيا إذا فشل في تنفيذ عمليات التحقق من السلع التي تدخل أيرلندا الشمالية بموجب شروط تسوية "الطلاق" الخاصة ببريكست التي وقعها السيد جونسون.

وجاء احتمال نشوب نزاع تجاري أطلق عليه اسم "حرب النقانق" للخلاف حول ما إذا كان سيتم السماح بتصدير النقانق البريطانية إلى أيرلندا الشمالية، وذلك بعد أن رفض الوزير البريطاني المسؤول عن ملف "بريكست" ديفيد فروست استبعاد احتمال أن تؤخر المملكة المتحدة من جانب واحد فرض ضوابط على اللحوم المبردة البريطانية الصنع التي من المقرر أن تدخل حيز التنفيذ في نهاية الشهر.

ويبقي البروتوكول أيرلندا الشمالية فعليا في السوق الأوروبية الموحدة من أجل تجنب ضوابط الحدود المشددة مع أيرلندا، ما يعني وجود حاجز تجاري في البحر الأيرلندي أمام عبور السلع من بريطانيا العظمى.

وقال جونسون، الذي سيجري محادثات مع قادة الاتحاد الأوروبي خلال قمة مجموعة السبع، لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي): "ستفهمون أن هناك طرقًا لإنفاذ البروتوكول، وطرقًا لجعله يعمل، قد يكون مرهقًا للغاية.

 وأضاف :" سأعطيك إحصائية واحدة فقط ألا وهي أن 20% من عمليات التفتيش التي تجرى في جميع أنحاء محيط الاتحاد الأوروبي تتم الآن في أيرلندا الشمالية، بنحو ثلاثة أضعاف ما يحدث في روتردام".

  1. الاخبار
  2. اخبار السعودية