منظمات الإغاثة تنتقد خطط مجموعة السبع بشأن لقاحات كورونا

١ شهر مضت ٣٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الأحد 13/يونيو/2021 - 09:06 ص

لقاحات كورونا لقاحات كورونا

انتقدت منظمات الإغاثة خطط القوى الاقتصادية لمجموعة السبع لتوزيع مليارات من جرعات اللقاحات المضادة لفيروس كورونا على الدول الفقيرة، بحلول نهاية عام 2022، كأسلوب لصرف الانتباه عن قضايا أكثر أهمية.

وقالت فيونا أوليندال، من منظمة (الرؤية العالمية الخيرية للأطفال) "يبدو الأمر أفضل مما هو عليه، تريد مجموعة السبع صرف الانتباه عن حقيقة أنها ضد رفع الحماية لبراءات الاختراع".

واستهدف جويرن كالينسكي، من منظمة "أوكسفام" الدولية المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، التي مازالت تعارض التخفيف من حماية براءات الاختراع وتقول ميركل إن القيام بذلك لن يكون مفيدا، حيث أن براءات الاختراع لن تبطئ الإنتاج العالمي للقاحات.

وأضاف كالينسكي أنه يتعين إنتاج اللقاحات في جميع المناطق في العالم لمعالجة الأسباب الهيكلية للتوزيع غير العادل. وللقيام بذلك، يتعين رفع الحماية عن براءات الاختراع.

وأضاف أن "الأشخاص في الدول الفقيرة، يجب ألا يعتمدوا على حسن نية السياسيين وشركات الأدوية التي تحركها الأرباح".

وتابع أنه على الرغم من أن تطوير اللقاحات المنقذة للحياة، مدعوم بأموال دافعي الضرائب، فإن المستشارة تتعامل مع اللقاحات كملكية خاصة لعدد قليل من الشركات.

وتشير تقديرات منظمة الصحة العالمية أن هناك حاجة لـ11 مليار جرعة من اللقاحات لمواجهة الجائحة، وهو أعلى بكثير عن 2.3 مليار جرعة، أعلنت ميركل أن مجموعة السبع تخطط لتوزيعها.


واليوم الأحد هو اليوم الأخير لقمة مجموعة السبع في مقاطعة "كورنوال" الإنجليزية.
 


ترتيب تصدر الدول بإصابات كورونا حول العالم

وتتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث عدد الإصابات، تليها الهند ثم البرازيل وفرنسا وتركيا وروسيا والمملكة المتحدة وإيطاليا وألمانيا وإسبانيا والأرجنتين وكولومبيا وبولندا وإيران والمكسيك.

وتتصدر الصين دول العالم من حيث عدد الجرعات التي تم إعطاؤها، تليها الولايات المتحدة ثم الاتحاد الأوروبي والهند والبرازيل والمملكة المتحدة وتركيا والمكسيك وإندونيسيا وروسيا. ولا يعكس عدد الجرعات التي تم إعطاؤها نسبة من تلقوا التطعيم بين السكان، بالنظر لتباين الدول من
حيث عدد السكان.
وتجدر الإشارة إلى أن هناك عددًا من الجهات التي توفر بيانات مجمعة بشأن كورونا حول العالم، وقد يكون بينها بعض الاختلافات.

وأودت جائحة «كوفيد- 19» في منطقة أمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي بأكثر من مليون شخص منذ بدأ فيروس كورونا بالانتشار في العالم قبل عام ونصف العام، في وقت اقترح صندوق النقد الدولي خطة مساعدة بقيمة 50 مليار دولار لتعزيز حملات التلقيح ووقف تفشي الوباء.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه