خبير سوداني يحذر من سد النهضة: «خطر علينا»

١ شهر مضت ٢٤
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الأربعاء 16/يونيو/2021 - 03:10 م

سد النهضة سد النهضة

حذر الدكتور محمد نور،خبير أنظمة السدود والري، في حوار له مع صحيفة سودانايل المحلية السودانية من أن سد النهضة يمثل تهديد لوجود السودان.

وقال إن إثيوبيا لم تفكر إلا في شعبها ولم تفكر في تمرير المياه لنا ولابد من تقليص سعة سد النهضة.

وتابع: الإهمال او عدم الإلمام بمخاطر سد النهضة قد يؤدي في المستقبل إلى مشاكل لا ندري كيف ستنتهي، واننا لا نحبذ العنف في العلاقات بين الدول، وأظن أن الناس لو كانت تعلم حقوقهم وأثيوبيا كانت ملمة بالثوابت العالمية لما كنا قد وصلنا لهذا المستوى من عدم الاكتراث.

وأضاف:  ونظن إذا رجع الجميع لأصل الثوابت والمعايير العالمية في موضوع المياه وبناء السدود و الانهر المشتركة كان من الممكن إيجاد مخرج وحتى الآن من الممكن أن يكون، و هو المخرج الوحيد و تستطيع الدول الثلاثة من خلال الاتفاق على حلول معقولة ويستطيع العالم أن يساعدهم في ذلك .

وتابع : إنه كان من الأولى أن يقف أي بناء في السد حتى تكتمل هذه الدراسات وحتى تحل المشاكل التي أشارت إليها ورشة ام اي تي وتوصيات لجنة الخبراء الدوليين. 

واختتم: المطلوب اولاً إيقاف العمل في سد النهضة من ناحية الإنشاءات و التخزين حتى تكتمل الدراسات المطلوبة والموضحة في اتفاق المبادئ لسنة 2015 واكمال الدراسات كفيل بإعادة تقييم المشروع من ناحية مدى المخاطر المحتملة على ساكني ظهر السد أي دولتي المصب، و تحديد ما الأعمال المطلوبة لتخفيف المخاطر و لا اقول ان تزول المخاطر مائة بالمائة، لكن الامان و السلامة اولوية مقدمة حتى إذا كانت هناك منافع مرتجاة من السد.

وقال: كما ان تحديد المخاطر يرتبط بمستوى النشاط الإنساني الموجود خلف السد، وكلما زاد هذا النشاط الإنساني، كلما زاد الخطر المتأتي من السد حال الانهيار، ولذلك كان من الضروري تحديد مستوى النشاط الإنساني الموجود خلف السد، ولتحديده حدد العالم بأن يجرى نموذج رياضي، وهذه النماذج الرياضية لتحديد الحيز الفيضي للسدود معروفة لدى العالم وموجودة، نحن لا نبدأ به من جديد، إنما هناك نماذج عالمية موجودة ومعروفة، ويمكن تطبيقها لتحديد مستوى الفيضان الذي يمكن أن يحدث إذا انهار السد.

وأكد أن فتحتى سد النهضة لا تسمحان بتمرير حصة السودان و مصر من المياه موضحاً أنه لا يمكن احتساب فتحات التوربينات لأن أي طارئ يمكن ان يحدث او يتوقف توليد الكهرباء وتساءل هل نعطش في السودان لأن توليد الكهرباء توقف في إثيوبيا؟ علماً بأن العطش هو الضرر الأخف لأن حجز المياه زيادة على قدرة السد ممنوع دولياً خصوصاً للسد السروجي لأنه يؤثر على سلامة السد نفسه. 

وشدد على أهمية الفتحات ليس لتمرير المياه فقط انما لأمان السد، وضرب مثلاً بخزان سنار الذي به عشرات الفتحات أو مئة فتحة و خزان جبل اولياء الذي به اربعين فتحة تقريباً نصفها أو أكثر لم يسبق ان فتح منذ تشييد الخزانين ومع ذلك وجودهم ضروري لحالات الطوارئ التي قد تحدث و قد لا تحدث. 

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه