«الداخلية الأردنية» تعتقل نائب مفصول بسبب تصريحات مُسيئة للمجلس

١ شهر مضت ٢٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الخميس 17/يونيو/2021 - 12:02 ص

الداخلية الأردنية الداخلية الأردنية

أعلنت وزارة الداخلية الأردنية، مساء اليوم الأربعاء، أنه بناء على المذكرة الصادرة عن مدعي عام محكمة أمن الدولة، اعتقلت الأجهزة الأمنية اليوم الأربعاء النائب المفصول أسامة العجارمة.


وكان مجلس النواب الأردني قرر في جلسة طارئة عقدها، في 6 يونيو الجاري فصل العجارمة، بسبب تصريحات وصفت بالمسيئة للمجلس وأعضائه والنظام الداخلي.

وصوت 108 نواب من أصل 119 نائبا حضروا الجلسة التي تم الدعوة إليها بشكل طارئ، وفق أحكام المادة 84 من النظام الداخلي للمجلس، وبناء على مذكرة نيابية موقعة من 109 نواب، بخصوص تداعيات حديث تلفظ به النائب العجارمة.

وكان المجلس قد قرر في السابع والعشرين من الشهر الماضي، تجميد عضوية النائب عاما واحدا، بسبب إساءته لمجلس النواب وهيبته وسمعته وأعضائه والنظام الداخلي للمجلس، وحرمانه من الاشتراك بأعمال المجلس وقطع مخصصاته خلال فترة التجميد.

فيما شهدت منطقة ناعور، جنوبي العاصمة الأردنية عمان، وهي المقر الانتخابي للعجارمة، أعمال شغب وعنف وإطلاق نار في الهواء وحرق إطارات احتجاجا على فصل النائب.

وكان مجلس النواب صوت على فصل العجارمة من مجلس النواب حيث صوت 108 نواب مؤيدين من مجموع 119 حضروا جلسة المجلس.


ونقل البيان عن الناطق الإعلامي باسم المديرية عامر السرطاوي قوله إن "قوة أمنية تعاملت مساء السبت، مع أعمال شغب وإحراق مركبات وإطلاق عيارات نارية في الهواء قام بها مجموعة أشخاص في منطقة ناعور".

وأوضح إنه "نتج عن تلك الأعمال إصابة أربعة من رجال الأمن العام وجرى إسعافهم إلى المستشفى وهم قيد العلاج".


واكد السرطاوي أن "القوة الأمنية لن تسمح لهم باختراق القانون والتعدي وتعطيل سير الحياة العامة، وسيتم التعامل مع (هكذا افعال) بكل حزم".
وطالب رئيس مجلس النواب عبد المنعم العودات من النواب التصويت وقوفا حيث وقف وصوت 108 نائبا من مجموع 119 نائبا حضروا الجلسة على فصل العجارمة.
وقال العودات في كلمة في بداية الجلسة إن انعقاد هذه الجلسة الطارئة يأتي بناء على "طلب مقدم من الاغلبية النيابية بموجب المذكرة الموقع عليها، نواب للنظر في التداعيات والأحداث الأخيرة".

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه