«نشرة البنك المركزي»: تحركات كبيرة في الأسواق العالمية الأسبوع الماضي (تفاصيل)

١ شهر مضت ١٥
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد


قالت نشرة البنك المركزي المصري إن الأسواق العالمية شهدت تحركات كبيرة خلال الأسبوع الماضي، بعدما جاءت نتائج اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة مفاجئة للسوق، وألمحت إلى الاتجاه نحو تشديد السياسة النقدية بشكل أكثر مما كان متوقعًا نظرًا للاتجاه الصعودي لمتوسط توقعات المسؤؤولين التي أشارت الي رفع الفائدة مرتين قبل نهلية 2023 ، بالإضافة إلى مراجعات الملخص الربع سنوي للتوقعات الاقتصادية (SEP).

وتعرضت سندات الخزانة الأمريكية لخسائر عقب اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة، بينما أنهت تعاملات الأسبوع بأداء متباين كما انعكس في منحنى عوائد سندات الخزان؛ بحسب ما جاء في نشرة البنك المركزي المصري الدورية الأسبوعية المعنية بالتعليق على الأسواق العالمية.

وتراجعت سندات الخزانة قصيرة الأجل بعد أن أظهر متوسط المخطط النقطي المحدث احتمالية ارتفاع أسعار الفائدة في وقت أبكر من المتوقع. وارتفعت سندات الخزانة لأجل عامين بمقدار 9 نقطة أساس منذ يوم الأربعاء لتصل بذلك إلى أعلى مستوى لها في عام واحد.

كما ساهمت تعليقات بولارد رئيس مجلس الفيدرالي في سان لويس وعضو مجلس الفيدرالي الأمريكي ، والمشهور بموقفه الذي يميل إلى تيسير السياسة النقدية، في ارتفاع سندات الخزانة بعد إدلائه بتصريحات تميل إلى رفع سعر الفائدة يوم الجمعة، حيث قفزت عوائد سندات الخزانة لأجل عامين بمقدار 4.40 نقطة أساس في يوم الجمعة فقط.

وامتدت عمليات البيع المكثفة في الجزء من المنحنى الخاص بالآجال الاقصر وامتد التأثير لتصل الى السندات ذات آجال استحقاق خمس سنوات، والتي قفزت بمقدار 11.50 نقطة أساس يوم الأربعاء قبل أن تتعافى قليلاً من بعض الخسائر يومي الخميس والجمعة.

وفيما يتعلق بسندات الخزانة طويلة الأجل، تمكنت سندات الخزانة الأمريكية من عكس الخسائر الفورية عقب اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة، حيث تمكنت سندات الخزانة لأجل 10 أعوام من إنهاء تعاملات الأسبوع على ارتفاع طفيف، لتحقق بذلك مكاسب أسبوعية للأسبوع الخامس على التوالي.

وتمكن مؤشر سندات الخزانة لأجل 10 أعوام من تحقيق مكاسب قرب نهاية الأسبوع، حيث انخفضت العوائد بنحو 13.80 نقطة أساس يومي الخميس والجمعة بعد ارتفاعها بمقدار 8.5 نقطة أساس يوم الأربعاء مباشرة بعد اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة.

وفي نفس الوقت، انخفضت عوائد سندات الخزانة لأجل 30 عامًا بمقدار 12.5 نقطة أساس خلال هذا الأسبوع لتقترب بذلك من مستوى 2%، حيث تمكنت توقعات المخطط النقطي التي تضمنها الملخص الربع سنوي للتوقعات الاقتصادية الذي حدثه بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، من إضعاف توقعات التضخم.

  1. الاخبار
  2. اخبار اقتصادية