«الدستور» تقدم روشتة لمرضى القلب والأوعية الدموية لتقليل مخاطر أطعمة العيد

٢ ايام مضت ١٩
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الأربعاء 21/يوليو/2021 - 09:24 م

الأمراض المزمنة الأمراض المزمنة

«لا صوت يعلو فوق صوت اللحوم».. شعار رفعته الكثير من البيوت احتفالًا بعيد الأضحى المبارك، حيث تنتشر أطباق الفتة وحلويات اللحوم، الطعام الرسمي خلال هذه الأيام.

ويعد مرض الضغط وأمراض القلب والأوعية الدموية، من المشكلات التي تؤثر على الكثيرين حول العالم، حيث تعتبر من الأمراض المزمنة التي تعد عرضًا للكثير من الأمراض في بعض الأحيان.

كما يعتبر مرض القلب من الأمراض المزمنة التي تتربع على عرش الأمراض المسببة للوفاة في العالم، وذلك بسبب اتباع الكثير من العادات الغذائية الخاطئة.

ويتساءل البعض هل تناول اللحوم خلال عيد الأضحى من الأمور الصحية، وما خطورتها عند الإفراط في تناول أطعمة العيد لمرضى الضغط والقلب والأوعية الدموية .

لحمة العيد ومرضى الضغط.. «ابتعد عن الدهون المشبعة في اللحوم»

أكد الأطباء، أن الإفراط في تناول اللحوم بالنسبة لمرضى الضغط في زيادة فرص الإصابة بارتفاع الضغط، حيث إنها تحتوي على مستويات كبيرة من الدهون المشبعة، التي تتسبب فى ارتفاع ضغط الدم.

ووجد الباحثون أن تناول اللحوم المشوية بشكل منتظم يزيد من ارتفاع ضغط الدم بشكل كبير، لذا حذر الأطباء من ضرورة الاقتصاد في تناول "لحمة العيد"، بالإضافة إلى عدم الإفراط في تناول الموالح.

لحمة العيد ومرضى القلب.. «ابتعد عن اللحوم قدر الإمكان»

يعتبر مرضى القلب، من أصحاب الأمراض المزمنة التي لا بد من أن لا تفرط في تناول اللحوم، بسبب خطورتها على القلب، حيث إنها تساهم في زيادة فرص تراكم الدهون حول الشرايين، وزيادة نسبة البلاك بالأوعية الدموية.

أوضح الأطباء أن الدهون الموجودة باللحوم الحمراء، في الكثير من المشكلات لمرضى القلب، حيث إنها تساهم في زيادة الكولسترول بالقلب، الأمر الذي يتسبب في انسداد الشرايين والأوعية الدموية، بالإضافة إلى تصلب وضيق الشرايين، فضلًا عن أنها تسبب لمريض القلب جلطة قد تؤدى غالبًا إلى الوفاة.

  1. الاخبار
  2. لايف ستايل