إجلاء أكثر من 3 آلاف مواطن ليبي عالق في تونس

١ اسبوع مضت ١٥
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الأربعاء 21/يوليو/2021 - 11:10 م

مطار قرطاج مطار قرطاج

أعلن رئيس لجنة إجلاء الليبيين العالقين في تونس، وسام الإدريسي، مساء اليوم الأربعاء، عن إجلاء أكثر من 3 آلاف مواطن من العالقين في تونس.

 وأوضح الإدريسي، في تصريحات صحفية تداولتها الصحف المحلية، أن اللجنة شكلت لجنة طوارئ في مطار قرطاج، تتولى ترحيل العالقين بعد إجراء تحليل بي سي آر خلال 24 ساعة قبل موعد الرحلة.

وأكد رئيس اللجنة، استمرار تسيير رحلات جوية إلى العاصمة طرابلس ومدينة بنغازي لإجلاء الليبيين خلال الفترة القادمة.

يذكر أنه في العاشر من يوليو الجاري، وجه رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، جميع الأجهزة بسرعة تمكين الليبيين العالقين بتونس من العودة إلى البلاد.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي الليبي، في بيان حينها، إن المنفي تواصل مع رئيس الحكومة ووزير الداخلية ورئيس جهاز المخابرات، بشأن توفير كافة الدعم لإتمام عودة العالقين دون أي تأخير، مع مراعاة الإجراءات الاحترازية، بعد عودتهم للبلاد.

كما أصدر المنفي تعليماته للقائم بالأعمال والقنصل العام الليبيين في تونس، للعمل بشكل مستمر إلى حين تمكين جميع العالقين من العودة.

وبحسب المكتب الإعلامي، فإن المنفي يتابع بشكل شخصي مع كافة الأجهزة ضمان سرعة دخول العالقين إلى البلاد لأجل سلامتهم.

إغلاق الحدود

وجاءت تعليمات المنفي، عقب اعلان المتحدث باسم حكومة الوحدة الوطنية الليبية، محمد حمودة، إغلاق حدود بلاده مع تونس لمدة أسبوع بسبب ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس بالبلد الجار.

وأوضح المسؤول الليبي أن القرار جاء كخطوة احترازية لما وصفه بـ "تدهور الوضع وانهيار النظام الصحي"، فضلاً عن تزايد عدد حالات الإصابة بسلالة دلتا من فيروس كورونا في تونس.

وجاء ذلك، تزامنا مع اعلان المتحدثة باسم وزارة الصحة التونسية، إن المنظومة الصحية في البلاد انهارت، مع امتلاء أقسام العناية الفائقة وإرهاق الأطباء والتفشي السريع لجائحة كورونا.

وقالت نصاف بن علي لراديو موزايك: "نحن في وضعية كارثية.. المنظومة الصحية انهارت.. لا يمكن أن تجد سريرا إلا بصعوبة كبرى.. نكافح لتوفير الأكسجين.. الأطباء يعانون ارهاقا غير مسبوق"، مضيفة أن "المركب يغرق" داعية الجميع إلى توحيد الجهود.

وتواجه السلطات التونسية حاليا صعوبة في التعامل مع زيادة الإصابات، وفرضت عزلا عاما في بعض المدن منذ الاسبوع الأول من الشهر الجاري، لكنها رفضت فرض العزل العام على المستوى الوطني بسبب الأزمة الاقتصادية.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه