بسبب خلافات عائلية.. مصرع عامل في مشاجرة بقنا

٦ ايام مضت ١٥
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الخميس 22/يوليو/2021 - 01:58 م

جثة جثة

لقي عامل مصرعه، متأثرا بإصابته، في مشاجرة بسبب خلافات عائلية قديمة بقرية السمطا بحري بمركز دشنا شمالي قنا، فيما أخطرت النيابة العامة لتولي التحقيقات اللازمة.

و تلقى اللواء محمد ابو المجد،  مدير أمن قنا، إخطارا يفيد  بمصرع 
(م. خ. م. ع)، 51 عاما، داخل مستشفى قنا الجامعي، إثر مشاجرة أمس ليلا، بقرية الفحيرة السمطا بحري بين أبناء عمومة من عائلة، إثر خلاف قديم بينهم أصيب فيها المواطن وتم نقله إلى مستشفى قنا الجامعي،  وفارقت روحه الحياة.

تم إيداع الجثة بمشرحة المستشفى، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لتتولى التحقيقات، التي كلفت وحدة المباحث بالتحري حول الواقعة وكشف ملابساتها.

عقوبة القتل العمد

نصت الفقرة الثانية من المادة 2344 من قانون العقوبات على أنه "ومع ذلك يحكم على فاعل هذه الجناية (أي جناية القتل العمد) بالإعدام إذا تقدمتها أو اقترنت بها أو تلتها جناية أخرى".

وأوضحت أن هذا الظرف المشدد يفترض أن الجاني قد ارتكب، إلى جانب جناية القتل العمدى، جناية أخرى وذلك خلال فترة زمنية قصيرة، مما يعنى أن هناك تعدداً فى الجرائم مع توافر صلة زمنية بينها.

وتقضى القواعد العامة فى تعدد الجرائم والعقوبات بأن توقع عقوبة الجريمة الأشد فى حالة الجرائم المتعددة المرتبطة ببعضها ارتباطاً لا يقبل التجزئة (المادة 32/2 عقوبات)، وأن تتعدد العقوبات بتعدد الجرائم إذا لم يوجد بينها هذا الارتباط (المادة 33 عقوبات)، وقد خرج المشرع، على القواعد العامة السابقة، وفرض للقتل العمد فى حالة اقترانه بجناية أخرى عقوبة الإعدام، جاعلاً هذا الاقتران ظرفاً مشدداً لعقوبة القتل العمدى، وترجع علة التشديد هنا إلى الخطورة الواضحة الكامنة فى شخصية المجرم، الذى يرتكب جريمة القتل وهى بذاتها بالغة الخطورة، ولكنه فى نفسه الوقت، لا يتورع عن ارتكاب جناية أخرى فى فترة زمنية قصيرة. 

شروط التشديد

يشترط لتشديد العقوبة على القتل العمدى فى حالة اقترانه بجناية أخرى ثلاثة شروط، وهي أن يكون الجاني قد ارتكب جناية قتل عمدى مكتملة الأركان، وأن يرتكب جناية أخرى، وأن تتوافر رابطة زمنية بين جناية القتل والجناية الأخرى. 

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر