مستشار الأمن القومى العراقى يلمح إلى خروج القوات الأمريكية نهاية العام

٢ اشهر مضت ٣٤
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

السبت 24/يوليو/2021 - 02:20 ص

 قاسم الأعرجي قاسم الأعرجي

ألمح مستشار الأمن القومي العراقي قاسم الأعرجي، إلى إمكانية خروج القوات الأمريكية من البلاد نهاية العام الحالي.

وحسبما أفادت وكالة أنباء "فرانس برس" الفرنسية، نقل مكتبه في بيان صحفي عنه القول: "أكدنا للجانب الأمريكي عدم حاجة العراق لأي قوة قتالية أجنبية على أراضيه، وسيكون ليوم 31 ديسمبر 2021 طعم خاص".

يذكر أن مستشار الأمن القومي العراقي ترأس يوم الجمعة الوفد العراقي الفني خلال اجتماع مع الوفد الأمريكي الذي رأسه وزير دفاع الولايات المتحدة، بشأن تواجد القوات الأمريكية في العراق.

وفي وقت سابق من اليوم، أكدت "تنسيقية المقاومة العراقية" أنها لن تسمح "بوجود أي جندي أمريكي داخل البلاد مهما كانت صفته، أو تحت أي ذريعة"، وفقا لبيان رسمي.

وعلى صعيد آخر ثمّن وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، الجهود التي تبذلها حكومة الولايات المتحدة الأمريكية لتأهيل وتدريب القوات الأمنية العراقية وتجهيزها وتقديم المشورة في المجال الاستخباري وصولاً إلى الجاهزية المطلوبة في اعتمادها على قدراتها الذاتية.

وقال الوزير- في كلمته خلال الجولة الرابعة من الحوار الاستراتيجي بين بغداد وواشنطن، وفقًا لبيان وزارة الخارجية الذي أوردته قناة "السومرية نيوز" الإخبارية- إن "قواتنا الأمنية لا تزال بحاجة إلى البرامج التي تقدمها الولايات المتحدة الأمريكية المتعلقة بالتدريب والتسليح والتجهيز وبناء القدرات"، معربًا عن شكره للدول التي دعمت طلب العراق في تعزيز إجراءات مراقبة الانتخابات وضمان نزاهتها وجهود الولايات المتحدة بشكل خاص لمبادراتها بهذا الشأن.

وأضاف أن الجولة الرابعة من الحوار الاستراتيجي بين بغداد وواشنطن تأتي استكمالاً للجولات الماضية، وتقديم رؤية واضحة على ما تتميز به علاقة الشراكة بين العراق والولايات المتحدة، مؤكدًا أهمية ديمومة الجهود الدوليّة التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية من خلال التحالف الدولي إذ إنها تشكل بموازاتِ الجهود العسكرية نصرًا حتميًا على أيديولوجية الظلم والكراهية التي يحاول الإرهاب بثها في المجتمعات.

وأوضح حسين أنه تم إبرام العديد من مذكرات التفاهم في قطاعات متعددة خلال جولات الحوار السابقة التي تدعم مساعينا في تأكيد المصالح المشتركة بين الجانبين، حيث تؤكد هذه المذكرات مضي العراق في تعزيز استقلاله الاقتصادي وتحقيق الشراكات الإقليمية والدولية بشكل متوازن، والتي كان آخرها مبادرة القمة الثلاثية، فضلاً عن مساعي ربط العراق بمنظومة الطاقة الإقليمية عبر دول الخليج.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه