بلجيكا.. فيضانات جديدة وسط طقس عاصف وانهمار أمطار غزيرة

٢ اشهر مضت ٤٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الأحد 25/يوليو/2021 - 02:20 ص

فيضانات بلجيكا فيضانات بلجيكا

ضربت فيضانات جديدة بعض مناطق بلجيكا مجددا، وجرفت سيارات بعد هبوب عواصف رعدية وانهمار أمطار غزيرة.

وحسبما أفادت وكالة أنباء "فرانس برس" الفرنسية، تعرضت مقاطعتا نامور والون برابان جنوب شرق العاصمة بروكسل لأضرار كبيرة، بعدما شهدتا فيضانات مدمرة الأسبوع الماضي خلفت 36 قتيلا و7 مفقودين.

وأصدر مركز الأزمات البلجيكي تحذيرات للسكان بتوقع استمرار الطقس السيئ لعدة أيام أخرى.

وأسفرت أمطار غزيرة أيضا عن أضرار واسعة في دينان، حيث انتشرت السيارات المتراكمة فوق بعضها بعد أن جرفها تيار الماء.

وقال نائب عمدة بروكسل روبير كلوسيه في تصريح لوكالة "أسوشيتد برس" إن رجال الإطفاء انتشروا لمواجهة الفيضانات، التي وصفها بأنها أشد من فيضانات الأسبوع الماضي.

وأضاف: "أقمت هنا طوال حياتي ولم أشهد أمرا كهذا من قبل".

وفي مقاطعة لييج، التي تعرضت لأضرار جسيمة الأسبوع الماضي، أعلنت السلطات المحلية بعد رصد الأوضاع أنها لا تتوقع حدوث فيضانات كبيرة خلال نهاية الأسبوع، مضيفة أن إخلاء المنطقة ليس ملحا في ظل الأوضاع الحالية.

وتخطى العدد المؤكد لضحايا فيضانات الأسبوع الماضي في بلجيكا والدول المجاورة 210 قتلى، ومن المتوقع أن تكون الخسائر بالمليارات.

وعلى صعيد آخر، أكدت السلطات الصحية البلجيكية أن 50% من مجموع البالغين من سكان البلاد تلقوا جرعتين كاملتين من اللقاح المضاد لفيروس كورونا المُستجد (كوفيد - 19).

وذكرت السلطات البلجيكية- في بيان أوردته وكالة "آكي" الإيطالية،أن 68% من السكان تلقوا جرعة واحدة من اللقاح على الأقل.

ويأتي هذا الإعلان في ظل استمرار تصاعد أعداد الإصابات اليومية بكوفيد 19، مقابل استمرار انخفاض أعداد الوفيات بسبب الوباء إلى ما دون حالة واحدة يومياً كمعدل وسطي.

يذكر أن وباء كوفيد 19 قد أصاب مليون ومائة ألف شخص في البلاد، وأودى بحياة أكثر من 25 ألف آخرين.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه