غدا.. مؤتمر أممي لبحث سبل تحويل النظم الغذائية لمعالجة الجوع والفقر وتغير المناخ

٢ اشهر مضت ١٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الأحد 25/يوليو/2021 - 04:39 م

معالجة الجوع والفقر معالجة الجوع والفقر وتغير المناخ

تنظم الأمم المتحدة غدا الاثنين، مؤتمراً افتراضياً لمناقشة سبل تحويل النظم الغذائية لمعالجة الجوع والفقر وتغير المناخ وعدم المساواة، ويستمر لمدة ثلاثة أيام، ويجمع مندوبين من أكثر من 100 دولة لتقديم أحدث الأساليب القائمة على الأدلة والنهج العلمي من جميع أنحاء العالم، فضلا عن وإطلاق مجموعة من الالتزامات الجديدة من خلال تحالفات العمل وحشد التمويل.


وذكر مركز إعلام الأمم المتحدة - في بيان اليوم الأحد - أن المؤتمر سيجمع بين الشباب والمزارعين والشعوب الأصلية والمجتمع المدني والباحثين والقطاع الخاص وقادة السياسة ووزراء الزراعة والبيئة والصحة والتغذية والمالية، وأطراف رئيسية أخرى، وسيعمل على تمهيد الطريق للحدث العالمي في سبتمبر المقبل من خلال الجمع بين مختلف الجهات الفاعلة من جميع أنحاء العالم للاستفادة من قوة النظم الغذائية، بهدف إحراز تقدم في جميع أهـداف التنمية المستدامة الـ17.


وأشار البيان إلى أن من أبرز القضايا والحقائق الرئيسية التي سيتم تناولها خلال المؤتمر ما يتعلق بقضية الجوع والفقر، حيث أصيب ما يصل إلى 811 مليون شخص بالجوع في عام 2020، وحوالي 660 مليون شخص قد يستمرون في مواجهة الجوع في عام 2030، فيما من المتوقع أن تصل البطالة العالمية إلى 205 ملايين في عام 2022 بالمقارنة بـ187 مليونا في عام 2019.


كما يناقش المؤتمر قضية التغير المناخي وفقدان التنوع البيولوجي، إذ تساهم النظم الغذائية بما يقدر بثلث انبعاثات غازات الاحتباس الحراري العالمية، وحيث أن النظم الغذائية هي المحرك الأكبر لفقدان التنوع البيولوجي، فهي مسؤولة عما يصل إلى 80% من الخسائر، وحوالي 25% من الأنواع المهددة بالانقراض.
 

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه