الاعلان عن مصرع 200 حوثياً جنوب مأرب وإسقاط 7 طائرات مسيرة وتدمير 18 آلية عسكرية

١ شهر مضت ١٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

أعلن الجيش الوطني، الأحد 25 يوليو/تموز، إحباط عشرات الهجمات الانتحارية الحوثية على مواقعه في محافظتي مأرب والبيضاء، وتكبيد المليشيا الحوثية المدعومة من إيران خسائر فادحة في العتاد والأرواح.
 
جاء ذلك في تصريحات لقائد المنطقة العسكرية الثالثة اللواء الركن منصور بن عبدالله ثوابه، نقلها عنه موقع الجيش "سبتمبر نت".
 
وقال اللواء ثوابه "إن أبطال الجيش الوطني والمقاومة سطروا أروع الملاحم البطولية، خلال الأسبوعين الماضيين، ومازالوا يخوضون معارك بطولية ضد مليشيات الحوثي، وبإسناد من طيران تحالف دعم الشرعية".
 
وأوضح أن قوات الجيش والمقاومة تمكنت من كسر عشرات الهجمات الحوثية، التي شنتها على مواقع عسكرية بجبهات ناطع بالبيضاء وجبهة الكسارة والمشجح وصرواح وجبل مراد.
 
وأفاد "أن مليشيا الحوثي حاولت يائسة، بعدة هجمات التقدم في مديرية رحبة بعد أن حررها أبطال الجيش الوطني والمقاومة، لكنها فشلت وتكبدت خسائر كبيرة في العتاد والأرواح".
 
وأكد قائد المنطقة العسكرية الثالثة "أن مليشيا الحوثي خسرت أكثر من 200 عنصر من عناصرها في المعارك الأخيرة، بينهم قيادات ميدانية، إضافة إلى مئات الجرحى".
 
وعن الخسائر المادية قال اللواء ثوابه "إن دفاعات الجيش أسقطت سبع طائرات مسيرة حوثية في مناطق متفرقة على أطراف محافظة مأرب الجنوبية والغربية، كما تمكنت مدفعية الجيش وطيران التحالف من تدمير 13 طقماً و5 مدرعات، وإحراق مخازن أسلحة".
 
وأشار إلى أن "المعارك التي يخوضها الجيش ما تزال مستمرة في مختلف الجبهات وبوتيرة عالية، وأن الأبطال مستمرون في دحر العدو والتقدم بجبهة مراد جنوبي محافظة مارب".
 
وأضاف "الجيش والمقاومة يتصدون لهجمات المليشيات في مختلف الجبهات الأخرى ببسالة، ولديهم من الإرادة والعزيمة ما تمكنهم من كبح كل محاولات المليشيا التي تسعى لتحقيق أي تقدم ميداني".
 
وأكد أن "أبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية سيظلون الصخرة الصلبة التي تتحطم عليها مشاريع إيران في اليمن"، مشيراً إلى أن "اليمن لن يكون إلا جمهورياً موحداً، يعتز بهويته الوطنية، وعروبته، ولا يمكن أن يكون يوماً خارج حاضنته العربية أو خاضعاً للمشروع الفارسي".

  1. الاخبار
  2. اخبار اليمن