فاوتشي يحذر من مسار سلالة دلتا في الولايات المتحدة

١ شهر مضت ١٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الأحد 25/يوليو/2021 - 10:59 م

سلالة دلتا سلالة دلتا

حذر كبير أطباء الأمراض المعدية بالولايات المتحدة، أنتوني فاوتشي، من أن البلاد تتحرك في "الاتجاه الخاطئ" في مكافحة موجة جديدة من جائحة فيروس كورونا، حيث تتباطأ التطعيمات.


ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن فاوتشي قوله إنه قد تكون هناك حاجة إلى جرعة تنشيطية لا سيما لأولئك الأشخاص الأكثر عرضة لخطر الإصابة، مثل مرضى السرطان وزرع الأعضاء الذين يتم خفض أنظمتهم المناعية.

وقال إنه تم بحث القضية الخميس الماضي من قبل اللجنة الاستشارية لممارسات التحصين التابعة للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، حيث ستستمر في مراجعة البيانات التي "قد تدفعنا في ذلك الاتجاه".

وقال إنه نظرا إلى أن نصف سكان البلاد لا يزالون بدون تطعيم كامل، يستمر (كوفيد- 19) في أن يكون مشكلة طارئة للولايات المتحدة، واستنادا إلى نمذجة البيانات، تواجه البلاد أسوأ سيناريو من الوفيات اليومية بأن تصل إلى ذروة وفيات الشتاء عند 4 آلاف وفاة.

وقال في برنامج "حالة الاتحاد" على شبكة سي إن إن التليفزيونية الأمريكية: "لست متأكدا إذا كان سيكون السيناريو الأسوأ، لكنه لن يكون جيدا". وقال إننا "نمضي في الاتجاه الخاطئ".


 ترتيب تصدر الدول بإصابات كورونا حول العالم

وتتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث عدد الإصابات، تليها الهند ثم البرازيل وفرنسا وتركيا وروسيا والمملكة المتحدة وإيطاليا وألمانيا وإسبانيا والأرجنتين وكولومبيا وبولندا وإيران والمكسيك.

وتتصدر الصين دول العالم من حيث عدد الجرعات التي تم إعطاؤها، تليها الولايات المتحدة ثم الاتحاد الأوروبي والهند والبرازيل والمملكة المتحدة وتركيا والمكسيك وإندونيسيا وروسيا، ولا يعكس عدد الجرعات التي تم إعطاؤها نسبة من تلقوا التطعيم بين السكان، بالنظر لتباين الدول من حيث عدد السكان.

وتجدر الإشارة إلى أن هناك عددًا من الجهات التي توفر بيانات مجمعة بشأن كورونا حول العالم، وقد يكون بينها بعض الاختلافات.

إرشادات منظمة الصحة العالمية

وأضافت منظمة الصحة العالمية أن اللقاحات توفر أملاً جديداً ويجب استخدامها كأداة وقاية رئيسية من قبل البلدان والأفراد ويتم الآن تقديم لقاحات كوفيد-19 في جميع بلدان إقليم شرق المتوسط البالغ عددها 22 بلداً، لكن التحديات قائمة في البلدان التى تواجه حالات طوارئ، بما في ذلك سوريا واليمن.

وقالت منظمة الصحة العالمية اليوم الجمعة، إنه يتعين على جميع البلدان التعاون لمعرفة منشأ فيروس كورونا، وذلك بعد يوم من رفض الصين النطاق المقترح للمرحلة الثانية من التحقيق.

وقال طارق ياسارفيتش المتحدث باسم المنظمة ردًا على سؤال بشأن رفض الصين في إفادة صحفية في جنيف "الأمر لا يتعلق بالسياسة ولا بمن يتحمل اللوم".

وأضاف "إنه يتعلق بشكل أساسي بمطلب لدينا جميعا لمحاولة فهم كيفية وصول الوباء إلى البشر. ومن هذا المنطلق تتحمل البلدان مسؤولية العمل معا ومع منظمة الصحة بروح الشراكة".

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه