منها التوكن وروبوت الدردشة.. شرح بسيط لبعض المصطلحات التقنية المتخصصة

١ شهر مضت ٤٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

عادة ما يصادف المستخدم أثناء تصفح الإنترنت العديد من المصطلحات التقنية المتخصصة، التي لا يعرف مدلولها مثل بلوك تشين (Blockchain) أو البتكوين (Bitcoin). وقد شرح الخبراء بالهيئة الألمانية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بعض هذه المصطلحات مثل:

تقنية الجيل الخامس (5G):

هي الجيل الخامس من تقنية الاتصالات الهاتفية الجوالة، وتعتبر الجيل الجديد لتقنية "جي 4" (4G) وتمتاز بمعدل أعلى لنقل البيانات وأوقات تباطؤ أقل بكثير، وتتيح تقنية "جي 5" (5G) إمكانية توصيل المزيد من المستشعرات والبرامج والتقنيات الأخرى، وتعتبر هذه التقنية قيد الإنشاء حاليا في الكثير من البلدان حول العالم.

بلوك تشين (Blockchain):

تقنية "بلوك تشين"، أو سلسلة الكتل، هي عبارة عن قاعدة بيانات، إلا أنه يتم تخزينها على العديد من الحواسيب بشكل لامركزي، فمثلا يتم تخزين تحويل الأموال عن طريق العملات المشفرة في "بلوك تشين" حيث يقوم مستخدم ما بإرسال مبلغ معين إلى مستخدم آخر.

ونظرا لأن هذه البيانات يتم تخزينها بشكل متطابق على العديد من الحواسيب، فإنه يصعب تزويرها إلى حد كبير، ويمكن استعمال تقنية "بلوك تشين" أيضا لتخزين بيانات التطعيم أو العقود بين الأشخاص أو الشركات، ومن حيث المبدأ فإن كل حاسوب يتم دمجه في سلسلة الكتل أو "بلوك تشين" فإنه يصبح عقدة أخرى في الشبكة، ويأخذ نسخة كاملة من قاعدة البيانات، وبذلك يتم التحقق من المعاملات وتوثيقها.

البتكوين (Bitcoin):

عبارة عن عملة رقمية، تعد أول وأكبر عملة مشفرة تعتمد على تقنية "بلوك تشين" من حيث القيمة السوقية، وعادة ما يتم إنشاء عملات البتكوين الجديدة بواسطة المستخدمين عن طريق عمليات الحوسبة، والتي تعرف باسم "تعدين العملات المشفرة" (Mining).

وقال الخبير الألماني كاسبار ألوفوردين "هناك عدد ثابت من العملات المشفرة، وكلما تم تعدين المزيد من عملات البتكوين، أصبح الأمر أكثر تعقيدا عند تعدين العملات الأخرى". ورغم أن البتكوين عملة رقمية، فإنها محدودة الموارد، ولا يوجد منها أكثر من 21 مليون وحدة، وبالتالي تزداد المضاربة عليها.

روبوت الدردشة (Chat Bot):

غالبا ما يتم استعمال برامج روبوت الدردشة في الاتصالات الأولى مع خدمة العملاء على مواقع الويب، فعندما يقوم المستخدم بكتابة سؤاله، فإن برنامج الحاسوب المشغل لروبوت الدردشة يظهر الإجابات المناسبة للاستفسار.

ويؤكد ألوفوردين أن برامج روبوت الدردشة ليست ذكية لأنها عبارة عن ملف من الكلمات الرئيسية، والتي يتم التعامل معها، فإذا نسي المستخدم مثلا كلمة المرور وقام بالدردشة مع البرنامج، فإن البرنامج يقرأ كلمة "نسيان كلمة المرور" ويرسل للمستخدم رابط لإعادة تعيين كلمة مرور جديدة.

وفي أفضل الأحوال تتمكن برامج روبوت الدردشة من حل المشكلات الصغيرة، وتحويل العملاء إلى مستندات المساعدة المعنية، وبالتالي فإنها تخفف العبء عن كاهل موظفي خدمة العملاء عبر الهاتف.

الحوسبة السحابية (Cloud Computing):

تتيح الحوسبة السحابية استعمال حاسوب واحد أو أكثر في مراكز الحوسبة لإجراء الأعمال، وبالتالي لم يعد المستخدم بحاجة للحواسيب فائقة الأداء لتشغيل الألعاب كثيفة الحوسبة مثلا، نظرا لأن أداء الحوسبة المعقد يتم في مكان آخر، ويتم نقل الصورة فقط عن طريق الإنترنت.

وهناك العديد من تطبيقات الحوسبة السحابية المفيدة للمستخدم، حيث يمكن استئجار مساحة تخزينية أو كفاءة حوسبة أو خدمات كاملة مثل حزم البرامج للأعمال المكتبية، ومن ضمن النماذج الشهيرة للمستخدم العادي خدمات الذاكرة والبرامج من غوغل (Google) وخدمة آبل (Apple) "آي كلاود" أو خدمات الألعاب السحابية مثل "بلاي ستيشن ناو" (Now) أو غوغل "ستاديا" (Stadia).

التوكن غير القابل للاستبدال (Non-fungible Token/NFT):

يعد التوكن غير القابل للاستبدال نوعا من شهادة المصادقة لسوق الأعمال الفنية الرقمية، وأوضح الخبير الألماني أنه يمكن من حيث المبدأ نسخ الأعمال الرقمية، وتكون جميع هذه النسخ متساوية من حيث القيمة، إلا أن التوكن غير قابل للاستبدال يجعل العمل الفني أصليا، ولا يمكن تزييفه من خلال تخزينه في سلسلة الكتل أو "بلوك تشين".

ويمكن للفنان مثلا أن يوقع على عمله الفني بواسطة التوكن غير القابل للاستبدال ويعلن بذلك أنه هو من قام بإبداعه ويعرضه للبيع بالمزاد العلني، ومن ضمن الأمثلة على ذلك بيع أول تغريدة على منصة تويتر(Twitter) لمؤسسه جاك دورسي، أو بيع كود المصدر لشبكة الويب العالمية، رغم أن التغريدة وكود المصدر لا يزالان قيد التداول، إلا أن "الأصل" لكل منهما يعود إلى شخص واحد.

الحاسوب الكمي:

أوضحت الهيئة الألمانية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات "بيت كوم" (Bitkom) أن الحاسوب الكمي يقوم بإجراء عمليات الحوسبة باستخدام تأثيرات ميكانيكا الكم، على العكس من الحواسيب التقليدية، وبالتالي فإنه يتمكن من حل بعض المشاكل بصورة أسرع من الحواسيب التقليدية التي تعمل وفقا للحالتين 1 أو 0، ويتم قياس كمية البيانات بوحدة "بت" في حين أن الحواسيب الكمية تعمل بوحدة "كيوبت" والتي تسمح من الناحية النظرية بالحالتين 1 أو 0 والجمع بين 1 و0، بالإضافة إلى عدد لا حصر له من الحالات الأخرى.

ولا تقتصر أهمية الحاسوب الكمي على إظهار النتائج الدقيقة فحسب، بل إنه يقوم بحساب الاحتمالات، حيث يتيح الحساب المتعدد إمكانية إظهار بيانات واضحة. ويؤكد ألوفوردين أنه يتم استعمال الحواسيب الكمية للقيام بمهام خاصة مثل التنبؤات الجوية اعتمادا على نماذج رياضية كبيرة.

  1. الاخبار
  2. اخبار سياسية