الحوثي يتعرض لضربات موجعة في جبهات 4 محافظات

١ شهر مضت ٤١
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

تعرضت ميليشيات الحوثي الإرهابية الموالية لإيران لضربات موجعة من قبل القوات الحكومية والقبائل مسنودين بمقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية في جبهات مأرب والجوف والبيضاء والساحل الغربي.

وأكد المركز الإعلامي للقوات المسلحة، أن قوات الجيش والمقاومة حررت مواقع في مديرية رحبة، من يد الميليشيات الحوثية، وأسفرت المواجهات في جبهة الرحبة، عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من العناصر الحوثية بنيران الجيش والمقاومة.       ودمرت مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، في الجبهة ذاتها، 3 أطقم حوثية ومصرع جميع عناصرها، وفي المشجح، لقي 17 حوثيا مصرعهم بنيران الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، كما تم تدمير 3 عربات مدرعة و6 أطقم تحمل تعزيزات حوثية ومصرع جميع عناصرها بغارات جوية لطيران التحالف العربي.   وفي الجوف لقي 12 حوثيا مصرعهم وجرح آخرين في كمين محكم نصبه أبطال الجيش والمقاومة، بينما تمكنت قوات الجيش والمقاومة من استعادة طقم حوثي بما عليه من عتاد وأسلحة وذخائر متنوعة كانت بحوزة الميليشيات الحوثية.   وتمكنت دفاعات القوات الحكومية من إسقاط طائرة حوثية مسيرة في جبهة ناطع جنوبي محافظة البيضاء، وأكد قائد المنطقة العسكرية الثالثة في مأرب اللواء الركن منصور بن عبدالله ثوابه، مقتل 200 مسلح حوثي بينهم قيادات ميدانية ومئات الجرحى، وإسقاط سبع طائرات مسيرة إيرانية الصنع في محافظة مأرب خلال الأيام الماضية. واستنكر وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني بأشد العبارات قيام ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران بتفجير منزل المواطن حسين صالح البرماني الحميقاني بمديرية الزاهر آل حميقان محافظة البيضاء.   وقال «ان ميليشيات الحوثي عمدت إلى تفجير منازل المواطنين على طريقة التنظيمات الإرهابية «داعش، القاعدة»، وإرهاب المواطنين، والانتقام الممنهج من كل من يخالفها الرأي».   وأضاف «منظمات حقوقية وثقت تفجير ميليشيات الحوثي الإرهابية أكثر من 816 منزلا في مختلف المحافظات منذ انقلابها على الدولة، وتدميرها قرى بشكل كامل، ضمن مساعيها لتهجير المواطنين قسريا من منازلهم ومناطقهم، واستبدالهم بموالين لها تنفيذا لمخطط التغيير الديمغرافي بمناطق سيطرتها».   وأدانت منظمة سام للحقوق والحريات ومقرها هولندا، تفجير الميليشيات لمنزل الحميقاني، واعتبرت التفجير في بيان لها، بأنه «جريمة حرب»، وأكدت المنظمة، «رصدها تفجيرات سابقة مماثلة شملت منازل سياسيين وحقوقيين وصحفيين ونقابيين ومشايخ، في المناطق التي تسيطر عليها الميليشيات، ووصلت لما يقارب 1000 منزل».   واستنكرت الهيئة المدنية لضحايا تفجير المنازل التي ارتكبتها ميليشيات الحوثي في تفجير منزل مواطن بمديرية الزاهر محافظة البيضاء، وقالت «إن إقدام الميليشيات على تفجير منزل المواطن حسين الحميقاني، بصورة وحشية وإرهابية، يعد جريمة تؤكد إرهاب الجماعة الحوثية ووحشيتها».
  1. الاخبار
  2. اخبار اليمن