برلمانية إيطالية تدعو لعزل البحرين أكاديميا لانتهاكاتها لحقوق الإنسان

١ شهر مضت ٢١
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

دعت عضوة البرلمان الإيطالي ورئيسة اللجنة الدائمة لحقوق الإنسان، لورا بولديريني، عميد جامعة لاسابينزا الإيطالية لإلغاء اتفاق أكاديمي مثير للجدل وقعته مؤسسته مع البحرين، مشيرة إلى تدهور حالة حقوق الإنسان في المملكة.

ويتعلق الاتفاق الذي توصلت إليه جامعة لاسابينزا في روما مع البحرين في نوفمبر/تشرين الثاني 2018 بإنشاء "كرسي الملك حمد للحوار بين الأديان والتعايش السلمي" وتموّله البحرين تمويلا كاملا ويتمحور حول الحرية الدينية.

وقد استشهدت السلطات البحرينية بالكرسي بانتظام في عدد من المنتديات الدولية، بما في ذلك الأمم المتحدة، كدليل على اهتمام خاصٍ للبلاد بالحرية والتسامح والحوار بين الأديان، بما يتعارض مع القمع الشديد لحقوق الإنسان والحريات، وفق ما أوردته منظمة "أميركيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين".

ودعت بولديريني في رسالة عاجلة عميد الجامعة إلى تعليق التعاون مع حكومة البحرين، لكيلا تساهم إدارة الجامعة في مزيد من التغطية على انتهاكات حقوق الإنسان في البحرين لا سيما في ما يخص الحريات الدينية.

ودأبت منظمات حقوقية من قبيل "هيومن رايتس ووتش" (Human Rights Watch) ومنظمة العفو الدولية على إصدار تقارير تستند إلى كثير من الشهادات والوقائع في ما يتعلق بالاعتداءات الممنهجة والاعتقالات التعسفية والقيود المفروضة على حقوق الإنسان والحريات في البحرين.

  1. الاخبار
  2. اخبار سياسية