«منظمة التنمیة الصناعیة» تدعو للنھوض بالصناعات المستقبلية لدعم الاقتصادات العربية

١ شهر مضت ٦٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

فريق التحرير

18 ذو الحجة 1442 /  28  يوليو  2021   06:47 ص

دعا المدير العام للمنظمة العربية للتنمیة الصناعیة والتقييس والتعدين عادل صقر الصقر، إلى النھوض بالصناعات المستقبلیة القائمة على المعرفة والابتكار، لدعم القطاعات الصناعية في الدول العربية وتوسیع حجمھا وتعزیز إسھاماتھا في الناتج المحلي الإجمالي لتكون رافعة أساسية للاقتصاد العربي.

وقال في بيان أصدرته المنظمة في الرباط أمس، إن المنظمة تعمل على تنسيق جھود البحث والتطوير التقني بین الدول العربية وتشجيع الإبداع والابتكار ونقل وتوطین التقنية وتطبیق الحلول التقنیة الذكیة في مختلف المجالات الصناعیة بما ینسجم مع التطورات التقنیة العالمیة، مشیراً إلى قیام المنظمة بتنفیذ عدد من الأنشطة والبرامج، منھا تعزیز التعاون بین مراكز البحوث الصناعیة وربط الأكادیمیات بالصناعة وتحفیز الاھتمام بالصناعات المستقبلیة وتطبیقاتھا.

كما تسعى المنظمة حسب مديرها العام، إلى بلورة برنامج عربي لربط مؤسسات البحث العلمي والتطویر التقني بقطاع الصناعة، بما یسھم في تعزیز وتسریع وتیرة التنمیة الصناعیة الشاملة والمستدامة للدول العربیة.

وأشار في ھذا الإطار، إلى أن المنظمة العربیة للتنمیة الصناعیة والتقییس والتعدین ستعقد منتصف سبتمبر القادم ورشة عمل إقلیمیة حول "دور التقنیات الناشئة في خدمة أھداف التنمیة المستدامة" التي تھدف من خلالھا إلى مناقشة تأثیرات التقنیات الناشئة، إنترنت الأشیاء، التطبیقات الذكیة، الذكاء الاصطناعي وأجھزة الروبوتات، وغیرھا في النھوض بالصناعة العربیة.

وأضاف أن هذه الورشة التي تهدف أيضاً إلى تعزيز التنسيق والتعاون بين الأكاديميين وأصحاب المشاريع والمبتكرين ومؤسسات التمویل، ستشكل مناسبة أيضاً لتسلیط الضوء على القدرات الابتكاریة للكوادر العربیة، لخلق قنوات اتصال بین الدول العربیة لتقاسم وتبادل الخبرات ودعم مبادرات القطاع الخاص وزیادة الإنتاجیة، فضلاً عن بناء قاعدة قویة في البحث والتطویر.

  1. الاخبار
  2. اخبار السعودية