المبعوث الأوروبى لعملية السلام يبحث التطورات السياسية فى الشرق الأوسط

١ شهر مضت ٣١
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الخميس 29/يوليو/2021 - 02:49 ص

المبعوث الأوروبي المبعوث الأوروبي مع رئيس وزراء فلسطين

بحث رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتيه، مع المبعوث الأوروبي لعملية السلام في الشرق الأوسط سفين كوبمانز التطورات السياسية في الشرق الأوسط.


وأكد اشتيه - خلال اللقاء برام الله، بحضور ممثل الاتحاد الأوروبي بفلسطين سفين كون فون بورغسدورف، وفقا لوكالة الأنباء الفلسطينية - انفتاح القيادة الفلسطينية على مسار جدي يملأ الفراغ السياسي الحالي، داعيا إلى دور أوروبي لإعادة إحياء العملية السياسية تحت مظلة الرباعية الدولية بما يلبي العدالة للشعب الفلسطيني.


وشدد على أن إجراء الانتخابات أمر ملح وحيوي للحفاظ على المشروع الوطني والمؤسسة الفلسطينية، وعلى ضرورة الضغط على الحكومة الإسرائيلية الجديدة للالتزام بالاتفاقيات الموقعة بما فيها السماح بإجراء الانتخابات بالقدس.
 

وفي سياق أخر،  دعا وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني رياض المالكي إلى العمل على تفعيل دور اللجنة الرباعية لعملية السلام في الشرق الأوسط، وتطوير العلاقات الفلسطينية مع الاتحاد الأوروبي إلى مستوى الحوار الاستراتيجي ليغطي جميع المجالات.

وأشاد المالكي - خلال لقائه، في مقر الوزارة بمدينة رام الله، مبعوث الاتحاد الأوروبي لعملية السلام في الشرق الأوسط سفين كوبمانس - بجهود الاتحاد الأوروبي الكبيرة على جميع الأصعدة، والمساهمة في إيجاد حلول للقضية الفلسطينية.

كما دعا إلى ضرورة البدء في خطوات عملية لعقد المؤتمر الدولي للسلام، الذي دعا إليه الرئيس الفلسطيني محمود عباس لإنجاز حل الدولتين وإنهاء الاحتلال، وتحقيق استقلال الدولة الفلسطينية.

من جهته، أعرب المبعوث الأوروبي عن رغبة الاتحاد الأوروبي بالانخراط في عملية السلام، مؤكدا موقف الاتحاد الثابت والداعم للشعب الفلسطيني ومؤسساته، وأنه سيعمل بكل طاقاته من أجل تفعيل دور اللجنة الرباعية الدولية.

وتطرق اللقاء إلى بحث كيفية العودة إلى المفاوضات الجادة وتوفير المناخات الإيجابية للوصول إلى تلك المفاوضات.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه