إبحار «Bellissima» يرسم حقبة جديدة في تاريخ ميناء جدة الإسلامي

١ شهر مضت ٢١
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

فريق التحرير

19 ذو الحجة 1442 /  29  يوليو  2021   08:34 م

أدرجت محطة بوابة البحر الأحمر بالتعاون مع «كروز السعودية», مجال قطاع الرحلات البحرية السياحية ضمن خدماتها وذلك بانطلاق سفينة «MSC Bellissima» من الرصيف الجديد المخصص لرسو سفن الرحلات السياحية بالمحطة.

وتعمل «MSC Cruises» على تشغيل سفينة الركاب بحمولة 4500 شخص, حيث تمثل واحدة من أكبر خطوط الرحلات السياحية التابعة للقطاع الخاص في العالم، ويعتبر إنجاز انطلاق سفن رحلات الركاب السياحية من أرصفة المحطة جزء من إستراتيجية التوسعية التي بدأتها سابقًا.

وقال ينس فلو، الرئيس التنفيذي لمحطة بوابة البحر الأحمر «هذا الانجاز العملاق يعتبر فخرًا لمحطة بوابة البحر الأحمر وميناء جدة الإسلامي؛ حيث نشهد انطلاق قطاع الرحلات البحرية السياحية في المملكة العربية السعودية بمغادرة أول سفينة سياحية من محطتنا الموسعة حديثا».

كما سيجري رسو السفينة وصعود الركاب في الجزء الشمالي من ميناء جدة الإسلامي, الذي تشغله  محطة بوابة البحر الأحمر من خلال اتفاقية البناء والتشغيل ونقل الملكية مدتها 30 عاماً مع الهيئة العامة للموانئ (موانئ)، الذي تم توقيعها العام الماضي، ليصبح الآن ميناء جدة الإسلامي ومحطة بوابة البحر الأحمر المرفأ الأساسي لسفينة MSC Bellissima لموسم الرحلات السياحية لعام 2021-2022.

وتعتبر MSC Bellissima واحدة من أحدث السفن ابتكارًا ضمن أسطول MSC Cruises, فهي مزودة بمجموعة كبيرة من المزايا البيئية المتطورة والتكنولوجيا المبتكرة للتحسين من فعالية الحد من الأثر البيئي، كما أنها تصدرت سفن طراز Meraviglia-Plus الحديثة للغاية ضمن أسطول MSC Cruises عندما تم إطلاقها عام 2019.

وستبحر السفينة في 21 رحلة على البحر الأحمر من جدة في الفترة بين نهاية شهر يوليو وآخر شهر أكتوبر, حيث ستمضي السفينة 3-4 ليال في ميناء سفاجا للذهاب إلى الأقصر, مصر, أو في ميناء العقبة, للذهاب إلى البتراء, الأردن قبل عودتها إلى الميناء الأساسي لها في جدة.

وأضاف مارك روبنسون, المدير التنفيذي للعمليات التجارية لكروز السعودية, قائلًا «إن هذا الحدث, يتماشى مع رؤية عام 2030, ويُعد علامة مميزة لكروز السعودية، في الواقع لصالح قطاع السياحة بأكملها في المملكة العربية السعودية، فلم يمر على إنشاء كروز السعودية سوى 6 أشهر في الرياض, وهي مكلفة الآن بإطلاق صناعة الرحلات البحرية السياحية في المملكة العربية السعودية».

وخلال هذه الأشهر القليلة استطاعت العمل مع العديد من الشركاء مثل محطة بوابة البحر الأحمر من أجل تهيئة البنية التحتية والقوى العاملة والأنظمة اللازمة لاستضافة خطوط الرحلات البحرية السياحية العالمية في أول مواسم الرحلات البحرية الكاملة في الصيف والشتاء في المملكة العربية السعودية، يضم نطاق عمل  كروز السعودية؛ خلق 50,000 فرصة عمل بحلول عام 2025, تسهيل بناء خمسة موانئ إضافية, كموانئ أساسية في جدة, واستضافة أكثر من 1.5 مليون مسافر سنويًا بحلول عام 2028؛ سيكون للطموح دورًا كبيرًا في تعزيز صناعة السياحة داخل المملكة العربية السعودية.

وذكر المهندس حمدي ناضرة، نائب الرئيس التنفيذي لمحطة بوابة البحر الأحمر أن ميناء جدة الإسلامي يُعد واحدًا من أحدث الموانئ في المنطقة، لذا من الطبيعي أن يحظى بمكانة بارزة في مجال الرحلات السياحية، مضيفًا «إننا فخورون بالدور الذي نلعبه لدعم التنويع الاقتصادي المستمر للملكة العربية السعودية، كذلك بحضورنا المتزايد والنامي ضمن مجتمع الموانئ الدولية».

  1. الاخبار
  2. اخبار السعودية