إصابة 10 فلسطينيين برصاص الاحتلال خلال مواجهات جنوب نابلس

١ شهر مضت ٤٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الجمعة 30/يوليو/2021 - 02:47 ص

مواجهات جنوب نابلس مواجهات جنوب نابلس

أصيب 10 مواطنين فلسطينيين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، في جبل صبيح في بلدة بيتا جنوب نابلس.


وأفاد مدير الإسعاف والطوارئ بالهلال الأحمر في نابلس أحمد جبريل - لوكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) - بأن طواقم الهلال تعاملت مع 10 إصابات بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، فيما تعرض أربعة شبان للسقوط، جرى نقل اثنين منهم للمستشفى لتلقي العلاج.

وفي وقت سابق، قال رئيس جمعية مستوردي المركبات في قطاع غزة، إسماعيل النخالة، إن إسرائيل تمنع دخول المركبات وقطع غيارها منذ العدوان الأخير.


وأضاف النخالة - بحسب ما أورده التليفزيون الفلسطيني - أن "ما يقارب من 800 إلى 1000 مركبة موجودة في الموانئ الإسرائيلية، من بينها 600 مركبة تم إنجاز كل ما يخصها من أموال وأوراق".


وتابع "بعد انتهاء العدوان وعدم إدخال المركبات، ارتفعت الأسعار برغم أن الوضع الاقتصادي سيئ، لكن بسبب قلة العرض ارتفعت أسعار المركبات، وارتفعت أسعار السيارات بشكل ملحوظ في السوق المحلية".

وفي سياق متصل، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الخميس، مكتب الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال- فلسطين، الكائن في حي سطح مرحبا بمدينة البيرة، بعد خلع الباب الرئيسي له، واستولت على عدد من أجهزة الحاسوب، وعبثت بمحتويات المكتب.

وأدانت الحركة، في بيان صحفي هذا الاقتحام، واعتبرته في سياق الهجمة التي يشنها الاحتلال الإسرائيلي على مؤسسات المجتمع المدني المحلية والدولية العاملة في مجال حقوق الإنسان، وأكدت أنها ستتابع الموضوع على كافة المستويات.

وأكدت أنها ماضية في رسالتها بالدفاع عن الأطفال الفلسطينيين ومناصرة قضاياهم على كافة المستويات المحلية والإقليمية والدولية، والضغط لمساءلة دولة الاحتلال عن الجرائم التي ترتكبها بحقهم، وآخرها جريمة قتل الطفل محمد أبوسارة العلامي (11 عاما)  في الثامن والعشرين من شهر الجاري، في بلدة بيت أمر شمال الخليل.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه