بلجيكا: ثبات نسبي في إصابات «كورونا» واستمرار ارتفاع الوفيات

١ شهر مضت ٢٥
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الجمعة 30/يوليو/2021 - 01:51 م

كورونا كورونا

سجلت السلطات الصحية البلجيكية حالة ثبات نسبي في عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) خلال الأيام القليلة الماضية، مع استمرار ارتفاع أعداد الوفيات.
وقالت السلطات البلجيكية حسبما ذكرت وكالة "آكي" الإيطالية، إن المعدل الوسطي اليومي للإصابات وصل خلال الأيام الأخيرة إلى 1469 إصابة، فيما سجلت الوفيات ارتفاعاً وسطياً وصل 2,1 حالة يومياً، بعد أن كان أقل من حالة واحدة منتصف الشهر الجاري.
لكن هذه النسب، لم تُثر على ما يبدو قلق السلطات الفيدرالية التي مضت قدماً في اتخاذ قرارات إضافية للعودة للحياة "الطبيعية" في البلاد.
ومنذ اليوم، بات بالإمكان تنظيم فعاليات تجمع 3 آلاف شخص في الداخل و5 آلاف في الخارج، كما يمكن للمخيمات الكشفية أن تُنظم بحضور 200 فتى وفتاة بدل 50 في السابق، فيما يبقى ارتداء الكمامات في المراكز التجارية ووسائل المواصلات العامة والشوارع المزدحمة إلزاميا.
يذكر أن الوباء قد أصاب ما يزيد عن مليون ومئة ألف شخص وأودى بحياة 25235 آخرين في البلاد منذ بداية انتشاره منذ أكثر من عام.

ترتيب إصابات كورونا على مستوى العالم 

وتتصدر الصين دول العالم من حيث عدد الجرعات التي تم إعطاؤها كمضاد فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، تليها الولايات المتحدة، ثم الاتحاد الأوروبي، والهند، والبرازيل، والمملكة المتحدة، وتركيا، و المكسيك، و إندونيسيا، و روسيا، ولا يعكس عدد الجرعات التي تم إعطاؤها نسبة من تلقوا التطعيم بين السكان، بالنظر لتباين الدول من حيث عدد السكان.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019.

إرشادات منظمة الصحة العالمية

وقالت منظمة الصحة العالمية، إن اللقاحات توفر أملًا جديدًا، ويجب استخدامها كأداة وقاية رئيسية من قبل البلدان والأفراد ويتم الآن تقديم لقاحات بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"  في جميع بلدان إقليم شرق المتوسط البالغ عددها 22 بلدًا، لكن التحديات قائمة في البلدان التى تواجه حالات طوارئ، بما في ذلك سوريا و اليمن.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول و مناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019.

ويبلغ حاليًا إجمالي عدد الإصابات المؤكدة بـ"كوفيد-19" في بر الصين الرئيسي 92066، في حين لا يزال عدد الوفيات ثابتًا عند 4636.

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد أو "كوفيد- 19" ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة "ووهان" الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير 2020.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه