ريال مدريد وبرشلونة ويوفنتوس يهاجمون اليويفا بعد حكم قضائي لصالح دوري السوبر الأوروبي

١ شهر مضت ٣٠
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

30/7/2021-|آخر تحديث: 31/7/202102:43 AM (مكة المكرمة)

تعهدت أندية برشلونة وريال مدريد الإسبانيين ويوفنتوس الإيطالي، بمواصلة العمل على إقامة دوري السوبر الأوروبي لكرة القدم، وذلك بعد الفوز بمعركة قضائية هامة مع الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا).

وقررت المحكمة التجارية السابعة عشر في العاصمة الإسبانية مدريد، إسقاط جميع العقوبات المالية والرياضية ضد الأندية المؤسسة لدوري السوبر الأوروبي، بما في ذلك غرامة عدم الامتثال وقدرها مئة مليون يورو (118.60 مليون دولار) ضد الأندية التسعة الأخرى التي انسحبت من المشروع بعد اتفاقها مع اليويفا.

كما أن محكمة العدل الأوروبية في لوكسمبورغ ستنظر في القضية أيضا.

وأعلن 12 فريقا عن أنفسهم كأعضاء مؤسسين لبطولة دوري السوبر الأوروبي في 18 من نيسان / أبريل الماضي، لكن مشروع تلك البطولة انهار في غضون 72 ساعة بعد انسحاب تسعة أندية على إثر احتجاجات جماهيرية، وكذلك معارضة (يويفا) والاتحاد الدولي للعبة (فيفا) إلى جانب روابط الدوريات المحلية وحتى الحكومة البريطانية والعائلة الملكية.

وكانت الأندية التسعة، مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي وتشلسي وليفربول وتوتنهام وأرسنال وأتلتيكو مدريد وميلان وإنتر ميلان، قد تم تغريمها سبعة ملايين جنيه إسترليني (9.7 مليون دولار) من قبل (يويفا)، وكذلك خصم نسبة خمسة في المائة من العائدات التي تحصل عليها من المشاركة في البطولات الأوروبية.

لكن محكمة في إسبانيا قضت بضرورة إلغاء العقوبات الموقعة على الأندية وإنهاء الإجراءات التأديبية ضد برشلونة ويوفنتوس وريال مدريد، وهي الأندية التي بقت في مشروع إقامة دوري السوبر الأوروبي.

ومن المحتمل أن يتسبب هذا القرار في جدل كبير في الكرة الأوروبية، خاصة مع عزم الأندية الثلاثة على إنهاء ما وصفوه بالموقف الاحتكاري من جانب (يويفا).

Official Announcement: Super League#RealMadrid

— Real Madrid C.F. 🇬🇧🇺🇸 (@realmadriden) July 30, 2021

وردت الأندية الثلاثة في بيان مشترك قائلة جاء فيه: "ترحب أندية برشلونة ويوفنتوس وريال مدريد، بقرار المحكمة بإلزام الاتحاد الأوروبي بإلغاء القرارات المتخذة ضد جميع الأندية التي أسست دوري السوبر الأوروبي، بما فيها الإجراءات التأديبية التي اتخذها ضد ثلاثة أندية والقيود المفروضة على الأندية التسعة المتبقية لتجنب الإجراءات التأديبية التي اتخذها (يويفا)".

وأضاف البيان: "المحكمة قبلت الطلب المقدم من مؤسسي دوري السوبر الأوروبي ورفضت استئناف (يويفا) وحذرته من أن عدم الامتثال للحكم سيؤدي إلى غرامات ومسؤوليات جنائية محتملة".

وأوضح: "سيتم إعادة النظر في القضية من خلال محكمة العدل الأوروبية في لوكسمبورغ، والتي ستراجع الموقف الاحتكاري ليويفا في الكرة الأوروبية".

وتابع: "من واجبنا معالجة القضايا الخطيرة التي تواجه كرة القدم، لقد قدم (يويفا) نفسه على أنه المنظم الوحيد والحصري والمالك الأوحد لمسابقات كرة القدم الاوروبية".

وأردف: "هذا الموقف الاحتكاري يتسبب في ضرر بالغ لكرة القدم الأوروبية وتوازن المنافسة، وكما يتضح من الأدلة فإن الضوابط المالية غير كافية وقد تم فرضها بشكل غير صحيح، للأندية الحق في إدارة مسابقاتها الخاصة".

  1. الاخبار
  2. اخبار سياسية