من العلكة للثوم.. 6 علاجات منزلية مذهلة لـ إرتداد الحمض

١ شهر مضت ٢٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

السبت 31/يوليو/2021 - 07:32 ص

علاجات منزلية للحموضة علاجات منزلية للحموضة

يعترف خبراء الصحة بأن تناول مثبطات مضخة البروتون ومضادات الحموضة بشكل مستمر قد يتسبب في ما يشار إليه باسم ارتداد الحمض الارتداد، فهي حالة مرضية تتسبب في الشعور المستمر بالحموضة.

بدلًا من الاعتماد على مثبطات مضخة البروتون ومضادات الحموضة، عليك التفكير في تجربة بعض الحلول الطبيعية للتخفيف من الُار الناتجة عن إرتداد الحمض.
إليك أبرز العلاجات المنزلية للتعاملة مع إرتداد الحمض وفقًا لما ذكره موقع "healthybuilderz" الطبي.

كأس من الماء:


في معظم الأحيان ، يكفي شرب كوب من الماء لوضع حد لنوبة الارتجاع الحمضي، حيث يمكن أن يؤدي إلى تخفيف حمض المعدة الزائد الذي يمكن أن يتسبب في حدوث نوبات متكررة من الحموضة.

ماء جوز الهند:


إذا كنت ترغب في التعامل مع ارتداد الحمض عن طريق تخفيف الكثير من حمض المعدة وفي نفس الوقت تحسين عملية الهضم ، فعليك تناول كوب من ماء جوز الهند الطازج. 


يمد ماء جوز الهند جسمك بالألياف اللازمة لتحسين عملية الهضم، حيث يأتي ارتداد الحمض جنبًا إلى جنب مع سوء الهضم.

كوب من اللبن:


يعد كوب من اللبن الرائب جيد جدًا في تخفيف حامض المعدة الزائد، علاوة على ذلك  فهو يغطي المريء ، وبالتالي يحافظ على البطانة الداخلية من التهيج بسبب حمض المعدة.

الثوم:


يعلم الجميع أن الثوم يمكن أن يسبب ارتداد الحمض، ولكن إذا كان السبب في ارتجاع الحمض هو التهاب المعدة ، فإن فوائد ابتلاع فص ثوم طازج يمكن أن تفوق بسهولة الآثار الجانبية غير المواتية. 
يتمتع الثوم بخصائص رائعة من المضادات الحيوية عن طريق قتل البكتيريا في المعدة ، والشفاء من التهاب المعدة وأيضًا من ارتداد الحمض.

البطيخ:


كوبًا من الماء يمكن أن يساعد في إنهاء نوبة ارتداد الحمض، نظرًا لأن البطيخ يحتوي على 92 في المائة من الماء ، فيمكن أن يكون أحد العلاجات الصيفية الصحية  للأشخاص الذين يعانون من ارتداد الحمض.

العلكة:
في المرة التي تواجه فيها أعراض الارتجاع الحمضي ، ضع علكة في فمك بدلاً من اثنين من مضادات الحموضة، فهذا يشجع على زيادة إنتاج اللعاب، وبالتالي تخفيف حمض المعدة الزائد.

  1. الاخبار
  2. لايف ستايل