اعتقال 21 شخصًا في مدغشقر للاشتباه بهم في محاولة اغتيال الرئيس

١ شهر مضت ١٧
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الإثنين 02/أغسطس/2021 - 03:00 م

أندريه راجولينا أندريه راجولينا

أعلنت مدغشقر، اليوم الاثنين، عن اعتقال 21 مشتبها به آخرين منهم 12 من أفراد الجيش، ضمن مؤامرة لقتل رئيس الدولة أندريه راجولينا، والإطاحة بحكومته.

وكان قد ألقي القبض الشهر الماضي على ستة أشخاص منهم مواطن فرنسي للاشتباه في تورطهم بالمؤامرة في أعقاب تحقيق قال مسؤولون إنه استمر عدة أشهر، حسب ما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.

وقالت بيرثين رازافياريفوني من محكمة النقض في أنتاناناريفو، إن من بين أفراد الجيش المقبوض عليهم خمسة جنرالات، لم تكشف عن هوياتهم كما ألقي القبض كذلك على أربعة أجانب وخمسة مواطنين.

ومدغشقر لها تاريخ طويل من العنف السياسي، وهي مستعمرة فرنسية سابقة فقيرة يقطنها 26 مليون نسمة وتقع في المحيط الهندي.

وتولى راجولينا السلطة في انقلاب في مارس  2019 مطيحًا بحكم مارك رافالومانانا.

وفي سياق  متصل، حذرت منظمة إنسانية اليوم الإثنين من أن موجة الجفاف التي تعاني منها مدغشقر حاليًا، وهي الأسوأ منذ أربعة عقود، تهدد حياة مئات الآلاف في الجزيرة التي تقع قبالة ساحل شرق إفريقيا، وحياة الأطفال بصفة خاصة.

وقالت منظمة "أنقذوا الأطفال" إن واحدا من بين كل ستة أطفال في جنوب مدغشقر، المنكوب، يعاني من سوء تغذية حاد، وعلى شفا الموت جوعا، وهو رقم يهدد بأن يصل قريبا إلى واحد من بين كل أربعة أطفال.

وأوضحت المنظمة أن الكارثة لا تلقى اهتمامًا كافيًا، في ظل انشغال العالم بمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد وأصدرت المنظمة نداءًا عاجلًا لجمع تبرعات.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه