القصر الجمهوري اللبناني ينكس أعلامه حدادًا على ضحايا انفجار ميناء بيروت

١ شهر مضت ١٥
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الأربعاء 04/أغسطس/2021 - 02:53 م

بيروت بيروت

أعلنت رئاسة الجمهورية اللبنانية، تنكيس الأعلام على القصر الجمهوري اليوم الأربعاء تنفيذًا لإعلان الحداد الوطني في ذكرى فاجعة انفجار ميناء بيروت وذلك حدادًا على أرواح الضحايا الذين سقطوا في تفجير انفجار ميناء بيروت.

تحل اليوم الذكرى الأولى لانفجار ميناء بيروت البحري الذي أدى إلى وفاة أكثر من 200 شخص وإصابة أكثر من 6000 آخرين، وتشريد أكثر من 300 ألف مواطن في الرابع من أغسطس الماضي؛ إثر انفجار كمية 2750 طنًا من مادة نيترات الأمونيوم شديدة الانفجار والتي كانت مخزنة في العنبر رقم 12 بالميناء منذ عام 2014.

ويتولى قاضي التحقيق طارق بيطار، التحقيق في حادث انفجار الميناء لتحديد المسئولين عن دخول هذه الشحنة إلى الميناء وبقائها في هذه المنطقة كل هذا الوقت. 

وكان جدد الاتحاد الأوروبي مطالبته للسلطات اللبنانية بالإعلان، بدون إبطاء، عن نتائج التحقيقات حول انفجار مرفأ بيروت الذي هز المدنية قبل عام من الآن.

وأعرب الممثل الأعلي للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل - في بيان أوردته وكالة “آكي” الإيطالية - عن أسفه لعدم تحرك السلطات اللبنانية بالشكل المناسب بعد هذا الحادث المأساوي، "حيث لا تزال عائلات الضحايا والشعب اللبناني ينتظر الأجوبة".

وحث المسؤول الأوروبي الأطراف السياسية اللبنانية على انتهاز فرصة حلول الذكرى الأولى لانفجار مرفأ بيروت والعمل على استعادة ثقة الشعب، ووضع الخلافات جانبًا والإسراع في تشكيل حكومة كاملة الصلاحية قادرة على مواجهة أزمات البلاد الاقتصادية والمالية والاجتماعية.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه