معمر الإريانى يدعو الأحزاب لمصالحة وطنية لاستعادة الدولة من مليشيا الحوثى

١ شهر مضت ٥٨
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الجمعة 06/أغسطس/2021 - 02:13 ص

معمر الإريانى معمر الإريانى

دعا وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني معمر الإرياني، الأحزاب والمكونات السياسية والوطنية اليمنية إلى تحمل مسئولياتها؛ للمضي في خطوات حقيقية نحو مصالحة وطنية، وتوحيد الصف خلف الشرعية الدستورية بقيادة الرئيس عبدربه هادي، كونها الطريق الوحيد لاستعادة الدولة والخلاص من مليشيا الحوثي الإرهابية.


وأوضح الإرياني - وفقا لوكالة الأنباء اليمنية  - أن استمرار الخلافات والتباينات بين بعض المكونات السياسية و الوطنية المناهضة لانقلاب مليشيا الحوثي والمشروع التوسعي الإيراني، واستجرار الماضي بكل سلبياته و تراكماته، لم يعد مبررًا ولا مقبولاً، في ظل التهديد الخطير و الوجودي الذي يستهدف اليمن أرضا وإنسانا وهوية وتاريخ وحاضر ومستقبل‏.
 

وفي سياق متصل، أكد  وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني معمر الإرياني، أن استمرار الخلافات والتباينات بين بعض المكونات السياسية والوطنية المناهضة لانقلاب مليشيا الحوثي، واستجرار الماضي بكل سلبياته و تراكماته، لم يعد مبررًا ولا مقبولًا، في ظل التهديد الخطير والوجودي الذي يستهدف اليمن أرضًا وإنسانًا وهوية وتاريخ وحاضر ومستقبل.

وأضاف الإرياني: "يدفع ملايين اليمنيين الذي عانوا الأمرين جراء جرائم و انتهاكات ميليشيا الحوثي وسياسات الإفقار والتجويع  والقتل والقصف والتشريد، سواء في مناطق سيطرتها أو المناطق المحررة، مع مرور كل يوم ثمنًا باهظًا جراء استمرار تلك الخلافات، وينتظرون بفارغ الصبر تحريرهم من براثن ميليشيا الإرهاب الحوثية".

و أشار الوزير اليمني إلى أن ميليشيا الحوثي "اخترقت العمل السياسي والإعلامي واشتغلت على تغذية النزاع والفرقة بين اليمنيين لتمهيد الأرضية لانقضاضها على الدولة، ودفعنا جميعًا قوى ومكونات و أفراد ثمنًا باهضًا للانقلاب الذي استهدف الجميع و لم يستثنِ أحد، وما زال الحوثي يغذي الخلافات ويستمد منها عوامل بقاءه حتى اليوم".

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه