المكالمة استغرقت 90 دقيقة.. بايدن يرد على تسريبات بشأن رفض الرئيس الصيني لقاءه

١ يوم مضت ١٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

علق الرئيس الأميركي جو بايدن على تسريبات صحفية حول رفض الرئيس الصيني اللقاء به لبحث سبل تهدئة التوتر بين بكين وواشنطن.

وقال بايدن، للصحفيين الثلاثاء، إنه ليس صحيحا أن الرئيس الصيني شي جين بينغ خذله عندما اقترح عليه عقد قمة بينهما خلال مكالمة هاتفية الأسبوع الماضي.

وكانت "فايننشال تايمز" قد أوردت أن بايدن اقترح عقد قمة مع نظيره الصيني لكنه لم يحصل على وعد بذلك، وهو ما نفاه البيت الأبيض لاحقا.

 ونقلت الصحيفة -عن عدد من المطلعين على فحوى المكالمة- أن الرئيس الصيني لم يبد اهتماما بالعرض، وأكد بدلا من ذلك ضرورة أن تتبنى واشنطن خطابا أقل حدة مع بكين.

هذا، وقد استغرقت المحادثة بين الرئيس الأميركي ونظيره الصيني 90 دقيقة.

وأكد مصدر اطلع على المحادثة صحة تقرير الصحيفة. وقال "ألمح شي فيما يبدو إلى ضرورة تحسين اللهجة والأجواء أولا".

ونقلت فايننشال تايمز عن أحد المصادر قوله إن بايدن أثار مسألة القمة بوصفها واحدة من سبل التواصل مع الرئيس الصيني، وإنه لم يكن ينتظر ردا على الفور.

ونسبت الصحيفة إلى مسؤول أميركي قوله إن البيت الأبيض يعتقد أن المخاوف المتعلقة بكوفيد-19 من بين أسباب عدم تفاعل الرئيس الصيني مع فكرة عقد قمة.

 وكانت المكالمة أول اتصال بين هذين الرئيسين منذ 7 أشهر، وتحدثا خلالها عن ضرورة ضمان ألا تتحول المنافسة بين أكبر اقتصادين في العالم إلى صراع.

  1. الاخبار
  2. اخبار سياسية