«تفاءل».. 49 حدوتة لفهم الحياة والتصالح مع النفس

١ شهر مضت ٢٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الخميس 16/سبتمبر/2021 - 09:10 م

خالد حبيب خالد حبيب

بأسلوب مميز، يحكى الدكتور خالد حبيب ٤٩ موقفًا فى كتابه «#تفاءل.. حواديت بألوان الحياة»، الصادر مؤخرًا عن دار نهضة مصر للنشر.

يتضمن الكتاب ٤٩ حدوتة تمزج بين الألم والأمل، الحزن والسعادة، الإحباط والنجاح، والانكسار الذى تليه انتصارات كبيرة ورضا عظيم.

لم يكن الكتاب فكرة عابرة لدى مؤلفه، إنما يدعو من خلاله إلى التفاؤل عبر أحداث وحكايات عديدة تعرّض لها واكتشافه أن لكل حدث أو موقف حكمة من عند الله. 

يدعو «حبيب» إلى فهم طبيعة الحياة وضرورة التصالح مع النفس، فضلًا عن السعى والصبر والرضا بالقضاء وانتظار الفرج بعد حدوث المصائب والتعرض للابتلاءات، وكل هذه الأمور عرضت بطريقة الحواديت التى تمتلئ بالألم والوجع ولكن تنتهى بالفرح والسعادة. 

وركز المؤلف على فكرة التفاؤل بشكل عام من خلال قصص مؤثرة مزج فيها الحكمة بالسخرية والمعلومة بالضحكة والخبرة بالبساطة، وقصص أخرى تشترك جميعها فى النهايات السعيدة التى تختلط فيها البسمة بدموع الأمل، بالإضافة إلى أنه قدم عبارات تدفعك إلى فهم حقيقة الحياة وطبيعتها وكذلك دورك فى الحياة.

ويقدم «حبيب» جرعة غير عادية من الأمل والتفاؤل، فلا تكَد تنتهى من قراءة فصل من الفصول إلا وتحصل على جرعة أمل كبيرة وتفكر جيدًا فى كيفية العيش والتخطيط للحياة بكل أحداثها ومواقفها، سواء الموجعة أو السعيدة منها، فضلًا عن بدء حياة جديدة سعيدة يغمرها الأمل والتفاؤل. 

وعلى غلاف الكتاب نقرأ: كام مرة قلت مش هاتيجى، وبعدين بتيجى؟! كام زنقة قلت مافيش فايدة وفُرجت؟! الرزق مش خطط وبس.. كام مرة سعيت ودعيت وربك أكرمك؟.. الألم ساعات بيكون تخليص ذنوب.. مش هرقص فرحان بالوجع.. ولا هموت وأنا مستنى الفرج.. هعيش.. وأخطط.. وأدعى ربى.. وأتفاءل.

وفى الكتاب نقرأ: 

- ربك بيسبب الأسباب.. وبيسخّر ناس لناس.. وبيشيل الأحمال قبل ما القلب ينهار من ثقلها.. الرزق مكتوب.. والفرج مضمون.. ولو بعد حين.

- بعض الحرية بتدى طعم للحياة.. الفلوس حاجة من حاجات كتيرة.. مشروع صغير.. مش كبير.

- العيب إننا نلبس توب مش بتاعنا.. إننا نستخبى ورا قناع ونمثل دور مش مكتوب لنا.. انطوائى.. عادى.. بفكر نفسى تانى.. أنت جميل كما خلقك الله. 

- مش هرقص فرحًا بالوجع.. ولا هموت فى انتظار الفرج.. هعيش.. الرضا والتقبل والحمد.. السعى والدعاء.. مش هستناها تعدى.. هستمتع بيها وأتأمل فيها.. هبطل الكلمة دى.. هتعدى.. صبر جميل.

  1. الاخبار
  2. لايف ستايل