«عزل إسنا» يجري عملية الولادة الـ16 لمصابات كورونا

٢ اشهر مضت ٦٠
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

نجح الفريق الطبي بمستشفى العزل الصحي لعلاج مصابي فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) بإسنا بقيادة الدكتورة إلهام محمد مدير المستشفى واستشاري مكافحة العدوى، اليوم، في إجراء ولادة قيصرية لمصابة بفيروس كورونا، ليصبح إجمالي حالات الولادة 16، لتحقق أعلى معدل تدخل جراحي في الولادة المجزرية بالمقارنة مع معدلات عمليات الولادة بمستشفى العزل الأخرى على مستوى الجمهورية.

من جانبه، أوضح الدكتور حسام فتحي المتحدث الرسمي باسم مستشفى العزل الصحي في إسنا أن الفريق الطبي نجح في إجراء ولادة جديدة لمصابة بفيروس كورونا وتم إخضاعها لرعاية طيبة على مدار 24 ساعة متواصل طوال فترة تواجدها بالمستشفى.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ«الدستور» أن عمليات الولادة تستدعي رفع معدلات التعقيم إلى أقصى مستوى لها، لحماية الفريق الطبي من انتقال العدوى الفيروسية، هذا إلى جانب توفير كميات من أكياس الدم والبلازما للتعامل مع أي مشكلات عارضة قد تحدث خلال عملية الولادة.

وأضاف أنه وفقًا لتوجيهات مديرة المستشفى الدكتورة إلهام محمد، فقد تم تشكيل فريق من الأطباء والممرضين للقيام بالعملية الجراحية، ضم الدكتور عبد الحميد أبو الحجاج أخصائي النسا والتوليد والدكتور أحمد الطاهر أخصائي التخدير، والدكتورة شيماء فراج، أخصائية الأطفال، والممرضة رضا التوني مفتشة التمريض بالأمانة العامة، وتمريض سيد شحات رئيس التمريض، بينما ضم فريق إشراف المستشفى ياسر عبد الحافظ مكافحة العدوى وسناء خليفة والسيد السيد، وتمريض عمليات سمر الطاهر وحسين عادل.

وأشار إلى أن عملية الولادة تمت بنجاح ونقلت الأم لقسم الرعاية المركزة، ونقلت طفلتها إلى قسم الحضانات بالمستشفى وهما في حالة صحية جيدة للغاية.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر