إيطاليا: عدم إتمام الانتخابات الليبية يعرض استقرار المنطقة للخطر

٣ اسابيع مضت ٢١
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الخميس 23/سبتمبر/2021 - 07:00 م

لويجي دي مايو لويجي دي مايو

أعلن وزير الخارجية الإيطالي، لويجي دي مايو، مساء الخميس، عن عقده اجتماعًا وزاريًا حول ليبيا مع نظيريه الفرنسي إيفان لودريان، والألماني هايكو ماس في مدينة نيويورك الأمريكية، حيث تعقد الجمعية العامة للأمم المتحدة، محذرًا من عدم إتمام الانتخابات الليبية؛ لأن ذلك يعرض استقرار المنطقة للخطر، وفق تقديره.

وقال دي مايو عبر حسابه بموقع "فيسبوك": "دعونا نستمر في العمل للتأكد من أن المجتمع الدولي يدعم العملية السياسية الليبية، بما فيها من انتخابات حرة ونزيهة وشاملة، وهو أمر ضروري".

وأضاف: "إنها انتخابات يريدها الشعب الليبي الذي يطالب بالحياة الطبيعية. إن عدم التصويت من شأنه أن يعرض استقرار المنطقة بأكملها للخطر، وقد يفتح مرحلة جديدة من العنف، ويمكن أن تؤثر التأثيرات أيضًا على بلدنا والاتحاد الأوروبي بأكمله".

وأشار رئيس الدبلوماسية الإيطالية إلى تشجيع روما الانتقال السياسي والتأكيد على إلحاح انسحاب جميع المقاتلين الأجانب والمرتزقة من الأراضي الليبية، مؤكدًا أن التزام المجتمع الدولي بأسره في هذا الصدد مطلوب.

جاء ذلك في وقت شدد كل من رئيس الحكومة الليبية عبدالحميد الدبيبة، والنائب الأول لرئيس مجلس النواب الليبي فوزي النويري على أهمية تعزيز جهود إنجاح الانتخابات المقبلة، فيما أكد الأول على دعم الحكومة الليبية لإجراء الانتخابات في موعدها.

وكان الدبيبة قد دعا سابقًا، أنصاره إلى تنظيم مظاهرات حاشدة يوم الجمعة المقبل في ميدان الشهداء وسط العاصمة طرابلس، دعمًا له، بعد القرار الذي اتخذه مجلس النواب بسحب الثقة من حكومته.

وقال الدبيبة مساء الثلاثاء في طرابلس، إن إقالته "غير مقبولة"، وتعهد عدم مغادرة منصبه حتى إجراء انتخابات «حرة ونزيهة».

في المقابل، قال رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، إن كل قرارات الحكومة الداخلية ستستمر، ولكن لا صلاحية لها في توقيع اتفاقيات خارجية مع أي دولة.

من جانبها، رفضت بعثة الأمم المتحدة القرار، ورأت أن حكومة الدبيبة "شرعية" حتى يتم إبدال أخرى بها من خلال عملية منتظمة تعقب الانتخابات.

في سياق متصل، تنحى المشير خليفة حفتر عن منصبه "قائدًا عامًا" لـ"الجيش الوطني" وكلّف به رئيس الأركان الفريق أول عبدالرازق الناظوري، حتى موعد الانتخابات في 24 ديسمبر المقبل.

دي مايو دي مايو
  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه