الحزب الموريتانى الحاكم يحذر من المساس باستقرار البلاد

٤ اسابيع مضت ٢٤
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

الثلاثاء 28/سبتمبر/2021 - 06:16 ص

رئيس حزب الاتحاد رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية

حذر الحزب الموريتاني الحاكم (حزب الاتحاد من أجل الجمهورية) من المساس بالاستقرار الذي تعيشه البلاد.


وذكر الحزب -في بيان نشره على إثر فوضى عارمة شهدتها إحدى مدن الجنوب الموريتاني- أنه يحذر أصحاب النوايا السيئة من استغلال مطالب وعواطف المواطنين و المساس بالسكينة و الأمن العموميين تحقيقا لمآرب و أهداف خبيثة.


وانتقد الحزب -الذي يسيطر على البرلمان والمجالس الإقليمية و البلدية- أعمال التخريب التي طالت ممتلكات قومية و خاصة في مدينة الركيز جنوب موريتانيا، مؤكدا أن لا علاقة لها البتة بالمطالبة بتحسين الخدمات العمومية و تتنافى مع أخلاق و قيم المجتمع الموريتاني.


وقال الحزب إنه يدافع عن حق التظاهر و الاحتجاج وفق الضوابط القانونية و دون المساس بالمصالح و الممتلكات القومية أو الخاصة.

وعلى صعيد آخر، أعلنت وزارة الصحة الموريتانية تسجيل 40 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) خلال ال(24) ساعة الماضية ليرتفع بذلك إجمالي الإصابات في البلاد منذ بداية تفشي الوباء إلى 35 ألفا و 859 إصابة.


وذكرت الوزارة - في بيان - أنه تم خلال ال(24) ساعة الماضية أيضا تسجيل تعافي 81 شخصا ليبلغ إجمالي حالات التعافي في البلاد 34 ألفا و 291 شخصا.

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد أو "كوفيد-19" ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة "ووهان" الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير 2020.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية، اعتبار تفشي فيروس كورونا 2019-2020 جائحة عالمية وحالة طوارئ الصحة العامة محل الاهتمام الدولي، ووجدت أدلة على الانتشار المحلي للمرض في الأقاليم الست التابعة لمنظمة الصحة العالمية.

  1. الاخبار
  2. اخبار عربية ودوليه