ممرض مصاب بكورونا: المرض ليس عارًا.. وسأعود لعلاج المرضى بعد شفائي

٣ اشهر مضت ٥٥
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

قال محمد أشرف جابر، الممرض بمستشفى عزل جامعة قناة السويس، والمصاب بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، أثناء علاجه المرضى: "كنا على جبهة الطوارئ نعالج مصابي كورونا وكل أنواع الأمراض، واليوم ابتلانا الله لنكون المرضي وأصدقائنا يعالجونا".

وأضاف جابر في تصريحات خاصة لـ"الدستور" أن الإصابة بكورونا ليست وصمة عار فقد مات أمين الأمة أبوعبيده بن الجراح بالطاعون وهو أحد المبشرين بالجنة.

وأوضح أن الأطقم الطبية، لن تتراجع ولو لحظة في علاج المرضى حتى لو على حساب أنفسهم، مضيفًا: "إحنا معرضين للإصابة في أي وقت، لكن لا يمكننا التخلي عن المرضى ومصر والمصريين في الحرب ضد كورونا".

وتابع: "فور شفائي سأعود أقوى من واستكمل عملي ورسالتنا ودورنا الذي لم ولن نقصر فيه من أي مريض".

وقدم الشكر لكل الأطقم الطبية والإدارية بالمستشفى، وجميع أصدقائه وأهله الذين يساندوه.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر