120 حفيدا ينتظرون خروج أكبر معمر مصاب بكورونا من العزل

٣ اشهر مضت ٥٤
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

أكد محمد العطار ممرض بمعهد دمنهور التعليمي وحفيد "إبراهيم عبدالرحمن محمد العطار" والذي يبلغ من العمر 106 أعوام، وأكبر معمر على مستوى الجمهورية، الذي أصيب بفيروس كورونا والمقيم بقرية الصفاصيف التابعة لدائرة مركز دمنهور بمحافظة البحيرة، أن حالة جده شهدت استقرارًا كبيرا خلال اليومين الماضيين، مشيرا إلى أنه على تواصل مستمر بجده نظرًا لكونه ممرضا بالمعهد الطبي القومي بدمنهور.

كما أكد حفيد أكبر معمر مصاب بفيروس كورونا بالبحيرة أنه زار جده أمس الجمعة بوحدة العناية المركزة بمعهد دمنهور التعليمي، حيث اطمأن على صحته التي شهدت تحسنًا كبيرا عن يوم دخوله إلى المستشفى، مشيرا إلى أنه يتماثل للشفاء بنسبة كبيرة، موكدا أنه سيتم عمل المسحة الثانية يوم الثلاثاء القادم.

كما أكد العطار أن جميع أحفاد جده المصاب بفيروس كورونا، والبالغ عددهم 120 فردا ينتظرون تماثل جدهم "إبراهيم" من الإصابة بفيروس كورونا وخروجه من المستشفى والعودة إليهم.

من جانبه أكد الدكتور أيمن الطيار رئيس قسم العناية المركزة بالمعهد الطبي القومي بدمنهور، أن حالة إبراهيم العطار دخلت قسم العناية المركزة بالمعهد الطبي القومي يوم الثلاثاء الماضي، حيث كان يعاني من بعض أعراض الإصابة بفيروس كورونا، ضيق في التنفس، وتم حجزه بقسم العناية، مشيرا إلى استقرار حالته الصحية بنسبة كبيرة.

وأكد الطيار أن المشكلة الوحيدة التي توجههم هي رفضه تناول الطعام سوى من أحد أفراد أسرته، الأمر الذي جعلهم ينتظرون موعد قدوم أي فرد من أسرته لكي يساعدهم في تناوله للطعام.

وكانت محافظة البحيرة، سجلت الثلاثاء، الماضى إصابة أكبر حالة بفيروس كورونا سنا منذ ظهور الجائحة على مستوى الجمهورية، لمزارع معمر 106 عاما مقيم قرية الصفاصيف التابعة لمركز دمنهور، وتقرر عزله بمستشفى دمنهور التعليمي لتلقي العلاج اللازم، بعد ثبوت إصابته بالفيروس.

  1. الاخبار
  2. اخبار مصر