موقع قريب من الكونجرس يكشف عن وجود آلاف الأمريكيين في اليمن

٣ اشهر مضت ١٤٦
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

كشف موقع "ذا هيل" القريب من الكونغرس الأمريكي،عن وجود آلاف المواطنين الأمريكيين الذين ما زالوا عالقين في اليمن بعد أكثر من ثلاثة أشهر من إغلاق البلاد حدودها لوقف انتشار جائحة فيروس كورونا المستجدّ.

 

وكشف الموقع في تقرير له، أن المواطنين الأمريكيين في اليمن هم من إحدى المجموعات القليلة غير المدرجة في جهود وزارة الخارجية لإعادة أكثر من 100 ألف أمريكي من 136 دولة وإقليم حسب الأرقام المسجلة حتى 10 يونيو.

  ويدعم هذا الكشف الانتقادات التي تلقتها وزارة الخارجية الأمريكية في الأيام الأولى من محاولات الإعادة إلى الوطن، وقال الأمريكيون الذين تقطعت بهم السبل إنهم شعروا بأن الحكومة الأمريكية قد تخلت عنهم.

  وتمكنت وزارة الخارجية الأمريكية من إعادة ما يقارب من 300 من المواطنين الذين تقطعت بهم السبل إلى ديارهم في رحلتين في 28 يونيو و1 يوليو، لكن النشطاء عبروا عن قلقهم بشأن أولئك الذين بقوا في اليمن فيما يصفونه بأنه وضع يائس بشكل متزايد.

  وقال أحمد محمد، من مكتب نيويورك في مجلس العلاقات الاسلامية- الأمريكية للموقع: "كل أمريكي يستحق أن تحميه حكومته عندما يكون في خطر في بلد أجنبي وأن يتم إعادته إلى وطنه في ظل حالة طوارئ صحية عامة أثرت بالفعل على العالم بأسره".

  وقد دخلت اليمن في خمس سنوات من حرب دموية، وهي تعاني من أسوأ أزمة إنسانية من صنع الإنسان على الإطلاق، في نظام صحي انهار بشكل أساسي وسط تفشي جائحة كورونا.

    وحتى مساء الجمعة، سجلت السلطات الصحية في اليمن إصابة (1240) حالة إصابة، و(335) حالة وفاة، و(536) تعافي، ولاتشمل هذه الإحصاءات مناطق سيطرة الحوثيين التي تواصل إخفاء الأرقام الحقيقة لضحايا الفيروس.

الخبر التالي : تكاليف السفر بعد كورونا.. ثمن باهظ لاستعادة الحركة

شارك الخبر
  1. الاخبار
  2. اخبار اليمن