فيروس خنزيري يظهر بالصين ويدق ناقوس الخطر من وباء جديد

١ شهر مضت ١٤٣
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

آخر تحديث: الثلاثاء 10 ذو القعدة 1441 هـ - 30 يونيو 2020 KSA 07:10 - GMT 04:10
تارخ النشر: الثلاثاء 10 ذو القعدة 1441 هـ - 30 يونيو 2020 KSA 06:08 - GMT 03:08

المصدر: لندن - العربية.نت

في الصين أكثر من نصف مليار خنزير

فيروس جديد ظهر بالصين، سمّاه علماؤها G4 EA H1N1 ووصفوه بأنه سلالة جديدة من الإنفلونزا المنتقلة من الخنازير للإنسان، إلا أن البشر لا يملكون مناعة ضده بعد، لذلك دقوا ناقوس الخطر، وطلبوا "مراقبته بدقة" لخشيتهم بأنه قد يتحول إلى وباء جديد، وفقاً لما بثته الوكالات مختصراً، ولما استنتجته "العربية.نت" أيضاً من مطالعتها لملخص دراسة عنه، نشرتها مجلة PNAS الأميركية، وهي علمية تصدر عن "الأكاديمية الوطنية للعلوم" بالولايات المتحدة.

في الدراسة يقول بروفسور صيني، اسمه كين تشو شانغ: "نحن مشغولون حالياً بفيروس كورونا المستجد، ومعنا الحق بذلك. لكن لا يجب أن نغفل عن الفيروسات الجديدة التي يمكنها أن تكون خطيرة" في إشارة إلى فيروسات G4 الخنزيرية "الحاملة جميع السمات الأساسية لفيروس مرشح لأن يصبح جائحة" فهو قد يصيب عمالاً في مسالخ بالصين، أو موظفين آخرين يتعاملون مع الخنازير.

والفيروس الجديد هو مزيج واحد من 3 سلالات: أحدها مماثل للموجودة بالطيور الأوروبية والآسيوية، أي H1N1 التي تسببت سلالته في 2009 بوباء، والثانيH1N1 كان بأميركا الشمالية، والمحتوية سلالته على جينات من فيروسات إنفلونزا الطيور والبشر وإنفلونزا الخنازير "لذلك فالمتغيّر G4 الجديد، مثير للقلق بشكل خاص، لأن نواته هي فيروس لا يملك البشر مناعة ضدها بعد، أي إنفلونزا الطيور مع سلالات الثدييات المختلطة" بحسب الدراسة التي أوضح معدوها أن اللقاحات المتوافرة حالياً لا تحمي من السلالة الجديدة، لكن هناك إمكانية لتعديلها وجعلها فعالة، فيما يلقي الفيديو المعروض مزيداً من الضوء على "جي 4" الجديد.

وهناك مشارك آخر مع الفريق المعد للدراسة، هو الأسترالي Edward Holmses عالم الأحياء بجامعة سيدني، والمتخصص بدراسة مسببات الأمراض، وفيها يقول: "يبدو أن الفيروس الجديد بطريقه للظهور في البشر، وهذا الوضع يحتاج إلى مراقبة دقيقة" وفق ما تلخص "العربية.نت" ما قاله، وتماشى معه فيه عالم آخر، هو الصيني Sun Honglei المتخصص في التأليف العلمي، بتأكيده على أهمية "تعزيز المراقبة" للخنازير الصينية للكشف عن الفيروس "لأن إدراج جينات G4 من وباء H1N1 يمكنه تعزيز التكيف مع الفيروسات، مما يؤدي إلى انتقال العدوى من إنسان لآخر" كما قال.

أكثر من 500 مليون خنزير

فريق علمي آخر، بقيادة العالم Liu Jinhua الناشط مع "الجامعة الزراعية الصينية" قام بتحليل 30 ألف "خزعة" تم سلخها من أنوف خنازير في مسالخ 10 مقاطعات صينية، إضافة إلى 1000 أخرى من خنازير عليها أعراض تنفسية، واتضح من هذه العينات التي تم جمعها بين 2011 و2018 أن فيها 179 فيروساً من إنفلونزا الخنازير، معظمها من سلالة G4 أو أحد سلالات G الخمسة الأخرى من سلالة الطيور "الأوراسية" أي أوروبا وآسيا، واتضح أن G4 أظهر من 2016 زيادة حادة، وهو النمط الجيني السائد في تداول الخنازير المكتشفة في 10 مقاطعات صينية على الأقل.

مع ذلك ، أكدت Martha Nelson عالمة الأحياء في "مركز فوغارتي العالمي" بالولايات المتحدة ، أن احتمال انتشار الفيروس الجديد كوباء "منخفضة، لكننا يجب أن نكون يقظين، لأن الإنفلونزا يمكن أن تفاجئنا" على حد ما نصحت به، آخذة بعين الاعتبار أن في الصين أكثر من 500 مليون خنزير، وبإمكان المولود الفيروسي الجديد أن ينتقل من إنسان لآخر، وهو ما يحتاج أيضاً إلى مزيد من التأكد.

  1. الاخبار
  2. صحة