لصعوبة استكماله في الجامعة الأميركية بكابل.. قطر توفر التعليم لنحو ألفي أفغاني بالدوحة

١ اسبوع مضت ١٤
تطبيق الاخبار للجوال تابعنا على اخبار قوقل

اتفاقية تقضي بتوفير دولة قطر التعليم لطلاب الجامعة الأميركية في أفغانستان بسبب الظروف الأمنية في كابل

أعلنت دولة قطر توفيرها التعليم لطلاب الجامعة الأميركية في كابل نظرا للظروف الأمنية في أفغانستان وذلك بإلحاقهم بكليات المدينة التعليمية في الدوحة، وفقا لاتفاقية تم توقيعها بين مؤسسة قطر وصندوق قطر للتنمية مع الجامعة الأميركية في أفغانستان.

وتقضي الاتفاقية بتأمين جميع المتطلبات، التي تضمن إقامة الطلاب الأفغان في الدوحة، وتوفير الفرص أمامهم، من أجل مواصلة تعليمهم في قطر وتمكينهم من التعلم بدون حواجز أو خوف.

وتأتي الاتفاقية استكمالا للجهود التي تبذلها دولة قطر في الشأن الأفغاني، خاصة وأن الدوحة تستضيف حاليا بعض هؤلاء الطلاب -جنبا إلى جنب أعضاء هيئة تدريس الجامعة الأميركية في أفغانستان وموظفيها- في حرم المدينة التعليمية التابعة لمؤسسة قطر.

وسيحظى الطلاب الأفغان -وهم جميعا في مرحلة التخرج- بالعناية والاهتمام والدعم خلال إقامتهم في المدينة التعليمية، فضلا عن إتاحة الفرصة لهم للمشاركة في الأنشطة والفعاليات التي يتمتع بها بقية الطلاب في جامعات مؤسسة قطر.

لحظة محورية

وعقب الاتفاقية، أكد سفير قطر لدى واشنطن الشيخ مشعل بن حمد آل ثاني إن دولة قطر تسعد بتقديم المساعدة للطلاب الأفغان في هذه اللحظة المحورية، موضحا أن عدد الطلاب المسجلين في الجامعة بلغ أكثر من ألفي طالب بدوام كامل وجزئي، لافتا إلى أن النساء يشكلن نحو 45% من عدد الطلاب.

وأضاف أنه نتيجة للأحداث الأخيرة في أفغانستان، فإن الجامعة الأميركية تواجه مستقبلا غير مؤكد، مما يتطلب الحفاظ على تعليم طلابها داخل أفغانستان وخارجها، مشددا على أن الجامعة الأميركية في أفغانستان لم تتوقف عن التدريس ولا تزال مكرسة لخلق الفرص لطلابها ومواصلة مهمتها، حتى مع الطبيعة المضطربة للأشهر القليلة الماضية.

سفير قطر في واشنطن (الصحافة القطرية)سفير قطر لدى واشنطن يؤكد عزم بلاده على الاستمرار كقوة للخير  (الصحافة القطرية)

وشدد السفير القطري على عزم بلاده على الاستمرار كقوة للخير عبر دورها الفعال في تعزيز السلام وحقوق الإنسان وعالم أكثر انفتاحا وازدهارا وإنصافا، لافتا إلى أن السلام ليس غياب الصراع، ولكن يجب أن يرفع السلام العادل والمستدام شأن المحرومين والمهملين والمضطهدين، وأن يمنحهم القدرة على إدارة شؤون حياتهم وسبل عيشهم.

مفهوم السلام

وأكد سفير قطر لدى واشنطن أن السلام الحقيقي يتمثل أيضا في إنشاء مؤسسات حكومية وغير حكومية قوية، مثل الجامعة الأميركية في أفغانستان، التي تسمح للناس بأن يعيشوا حياة سعيدة وهادفة ومنتجة، وتسهم في تربية الأطفال وتعليمهم تأمين العيش في حياة كريمة وآمنة.

وأوضح أن هذا التعاون الإستراتيجي شكل استجابة فورية ومنسقة للحالة الإنسانية الاستثنائية التي جعلت مستقبل الطلاب وتعليمهم محل شك، مؤكدا أن دولة قطر تؤمن بأن تعليم الشباب وتوفير الفرص لهم يمثل خط الدفاع الجديد للأمن الجماعي في العالم.

وبهذا الدعم الحيوي من صندوق قطر للتنمية، فإن هذا التعاون الإستراتيجي يجسد استجابة سريعة من دولة قطر في التعامل مع وضع إنساني عاجل لا سيما من جهة معالجة المخاوف حول المستقبل التعليمي للطلاب في أفغانستان.

  1. الاخبار
  2. اخبار سياسية